إجراء أزيد من 17 ألف فحص و66 عملية جراحية كبرى بالمستشفى الميداني بخنيفرة

حرر بتاريخ من طرف

أجرى المستشفى الميداني المتنقل لوزارة للصحة المقام حاليا بدائرة القباب بإقليم خنيفرة، إلى غاية يوم الأربعاء، 17486 فحصا طبيا، 60 في المائة منها في الطب العام و20 في المائة متخصصة و17 في المائة بقسم المستعجلات. وأوضح بلاغ لوزارة الصحة أنه تم تسجيل 36 عملية ولادة طبيعية، وتحصيل 183 حالة استشفائية كاملة، و66 عملية جراحية كبرى، و34 عملية جراحية صغرى و74 عملية جراحية لإزالة المياه البيضاء (الجلالة).
 
وفي ما يخص التحليلات الطبية والبيولوجية والكشف الوظيفي تم إنجاز 7646 تحليلا بيولوجيا و317 تصويرا مقطعيا بجهاز السكانير، و1123 فحصا بالأشعة و850 فحصا بالصدى من بينها 25 فحص بالإيكودوبلير.
 
وبخصوص الحالات التي استوجب نقلها إلى المستشفيات المرجعية، فقد تم التكفل بواسطة سيارات إسعاف مجهزة ب 95 حالة، فيما تم نقل حالتين بواسطة مروحية النقل الطبي الاستعجالي.
 
كما استفاد المرضى من كميات مهمة من الأدوية بالمجان وذلك بحسب وصفات الأطباء.
 
وأشار البلاغ إلى أنه بتعليمات سامية للملك محمد السادس، وفي إطار التجند لمواجهة موجات البرد القارص التي تعرفها المملكة وخاصة بعض المناطق الجبلية، اتخذت الوزارة مجموعة من التدابير والإجراءات، لتيسير ولوج المواطنين إلى خدمات صحية قائمة على مبدأي القرب والجودة.
 
وتجدر الإشارة إلى أن المستشفى المدني المتنقل المتعدد الاختصاصات بدائرة القباب التابعة لإقليم خنيفرة، مزود بأجهزة بيوطبية عالية الجودة على غرار جهاز السكانير وكذا مختبر للتحليلات الطبية والبيولوجية ومركب جراحي من قاعتين وبطاقة استشفائية من 30 سريرا، ويقدم عرضا صحيا متكاملا في عدة تخصصات يسهر عليها طاقم طبي وشبه طبي ذو كفاءة عالية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة