أوكرانيا تتهم روسيا بـ”سرقة قحمها” وشحنه لدولة عربية

حرر بتاريخ من طرف

زعمت السفارة الأوكرانية في بيروت، الخميس، أن روسيا أرسلت لسوريا ما يقدر بمئة ألف طن من القمح “مسروقة من كييف”، منذ إطلاق موسكو هجومها العسكري في فبراير الماضي.

وفي بيان لـ”رويترز”، قالت السفارة إن الشحنات تشمل واحدة على متن السفينة “ماتروس بوزينيتش” التي ترفع العلم الروسي التي رست في ميناء اللاذقية السوري في أواخر مايو.

وقالت السفارة الأوكرانية في لبنان نقلا عن أجهزة إنفاذ قانون أوكرانية، إن القمح الذي نقل على متن السفينة “سرق” من منشآت تخزين أوكرانية في مناطق احتلتها حديثا القوات الروسية.

وأضافت السفارة: “القمح مسروق من منشأة تجمع القمح من ثلاث مناطق أوكرانية في صومعة واحدة”.

وتابعت قائلة: “هذا نشاط إجرامي”، مشيرة إلى أن أكثر من مئة ألف طن من القمح الأوكراني “المنهوب” وصل لسوريا على مدى الأشهر الثلاثة الماضية.

وقدّرت السفارة أنه “مع وصول أسعار القمح العالمية لما يفوق 400 دولار للطن، فإن تلك الكمية تبلغ قيمتها أكثر من 40 مليون دولار”.

ولم ترد وزارة الدفاع الروسية ووزارة الإعلام السورية على طلب من “رويترز” للتعليق، إلا أن موسكو كانت قد نفت من قبل مزاعم عن سرقة القمح من أوكرانيا.

كذلك لم يتسن لـ”رويترز” التحقق بشكل مستقل من الرواية الأوكرانية بشأن سرقة قمحها.

500 ألف طن

وفي بيان الشهر الماضي، قالت وزارة الزراعة الأوكرانية إنها رصدت سرقة 500 ألف طن من القمح بالفعل من المناطق التي تسيطر عليها روسيا في البلاد.

وأوضحت أن القمح يتم إرساله إما إلى روسيا، من مناطق خاركيف ودونيتسك ولوغانسك، أو إلى شبه جزيرة القرم من منطقتي زاباروجيا وخيرسون.

وفي أبريل الماضي، نفى الكرملين مزاعم بسرقة القمح وقال إنه لا يعلم من أين جاءت مثل تلك المعلومات.

ونقلت وكالة “إنترفاكس” للأنباء عن نائب وزير الخارجية الروسي آندري رودينكو قوله في 25 مايو، إن روسيا تنفي نفيا قاطعا تقارير وردت في وسائل إعلام غربية عن سرقة القمح من أوكرانيا، وقال: “لا نسرق أي شيء من أي أحد”.

لكن وكالة “تاس” للأنباء ذكرت نقلا عن كيريل ستريموسوف نائب رئيس الإدارة المدنية العسكرية الموالية لروسيا في وقت سابق هذا الأسبوع، أن منطقة خيرسون الأوكرانية التي تخضع حاليا للسيطرة الروسية بدأت في تصدير القمح لروسيا، من دون أن يذكر كيف تم تنسيق مسألة الدفع مقابل تلك الصادرات.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة