أمن مراكش يفك لغز اضرام النار بمقاعد حافلة للنقل العمومي

حرر بتاريخ من طرف

مكنت التحريات الميدانية المكثفة التي باشرتها مصلحة الدائرة الأمنية 22 التابعة لمنطقة أمن المدينة جيليز، من فك لغز قضية اضرام النار عمدا بمقاعد حافلة للنقل العمومي كانت مركونة بأرصفة المحطة الطرقية باب دكالة يوم الجمعة الماضي.

وحسب مصدر أمني ل”كش24″ فقد تمكنت العناصر الامنية، من إيقاف المشتبه فيه في القضية نفسها، وهو عشريني أصم ابكم، من الراجح أنه يعاني من اضطرابات عقلية، حيث تم ايقافه صبيحة الاحد أثناء محاولته إضرام النار من جديد بعربة يدوية متوقفة خلف ذات المحطة الطرقية .

وترجع وقائع القضية إلى يوم الجمعة الماضي حيث انتقلت عناصر الدائرة 22 و الشرطة القضائية والشرطة العلمية والتقنية الى المحطة الطرقية باب دكالة، وعاينت مخلفات بداية حريق ناجمة عن اضرام النار عمدا اتت على جزء من المقاعد الخلفية لحافلة لنقل المسافرين .

وقد تم التوصل إلى شاهد عيان حينها، وتعرف تعرفا يقينيا على المشتبه فيه حين عرضه عليه من قبل عناصر الدائرة 22 التي تقود البحث .

ومن المنتظر أن يحال المعني بالامر على مصلحة الشرطة القضائية لاحتمال اتيانه أفعالا مماثلة سبق تسجيلها بمجموعة من ارجاء المدينة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة