أمريكا تشن هجوما جويا على سوريا بمشاركة بريطانية وفرنسية

حرر بتاريخ من طرف

شنت الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا فجر اليوم هجوما صاروخيا على سوريا استهدف مناطق عدة في محافظتي دمشق وحمص.

وذكرت مصادر عسكرية سورية أن الهجوم الذي استمر لأقل من ساعة استهدف نحو 10 مواقع في سوريا تركز معظمها في دمشق وريفها إضافة لحمص وسط البلاد.

وأعلنت وسائل إعلام رسمية سورية أن الدفاعات السورية تصدت للهجوم وأسقطت عددا من الصواريخ.

واعتبرت دمشق الاعتداء الغربي “انتهاكا فاضحا” للقانون الدولي وأن “مآله الفشل”.

وشن الطيران الحربي الأمريكي معززا بأربع طائرات بريطانية وطائرتين فرنسيتين غارات جوية على مواقع تابعة للجيش السوري.

القوات الأمريكية أطلقت ما بين 100 و120 صاروخا على مواقع للجيش السوري، حسب مواقع إعلامية.

وأعلنت وزارة الدفاع الأمريكية، عن استهداف مركز البحوث في دمشق، و”موقع للأسلحة الكيميائية قرب حمص”، وأكدت أنها اختارت هذه الأهداف للحد من عدد الضحايا بين المدنيين.

وأشارت إلى أن “هذه المرحلة من العمليات قد انتهت”، وأنه إلى الآن ليس لديها أي خطط لغارات جديدة، وأن القرار يعود للرئيس ترامب.

المصدر: وكالات

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة