أصغر ضحايا كورونا بالمغرب..الفيروس يودي بحياة رضيعة بوجدة

حرر بتاريخ من طرف

لفظت رضيعة، ليلة السبت/ الأحد، أنفاسها الاخيرة بالمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس في وجدة، عقب إصابتها بفيروس كورونا “كوفيد 19”.

ويحسب ما صرح به مصدر لوكالة “الاناضول، فإن الرضيعة التي تبلغ من العمر قيد حياتها 17 شهرا، انتقل لها الفيروس من أمها المصابة، والتي توجد في الحجر الصحي بالمركز الاستشفائي المذكور.

وأضاف المصدر ذاته، أنه بعد تأكد إصابة والدتها بالفيروس، سارعت الاطقم الطبية بالمستشفى المذكور إلى إجراء التحاليل المخبرية للرضيعة التي جاءت إيجابية، وأكدت حملها للفيروس، مشيرا إلى ان نتائج التحاليل ظهرت بعد وفاة الرضيعة.

وفي سياق متصل، أعلنت وزارة الصحة، اليوم الأحد، ارتفاع عدد المصابين في البلاد إلى 450 حالة، عقب تسجيل 13 حالة جديدة في حدود الساعة الواحدة زوالا، فيما وصل عدد الوفيات 26 حالة، مقابل 13 حالة شفاء.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة