أساتذة جامعيون يطالبون بوقف “ولائم” المناقشة في كلية الشريعة بفاس

حرر بتاريخ من طرف

طالبت النقابة المغربية للتعليم العالي بإصدار قرار وقف ومنع كل مظاهر “الولائم” التي تصاحب مناقشات رسائل الماستر وأطاريح الدكتوراه بكلية الشريعة بفاس. واتهمت النقابة أطرافا في إدارة الكلية بالتورط في عملية تهريب ملفات إدارية لطلبة الدكتوراه واختفائها من الإدارة.

وقالت إنه تم الوقوف على هذه العملية في اجتماع مجلس مركز دراسات الدكتوراه المنعقد بتاريخ 08 أبريل 2021.

وتعيش الكلية أجواء من التوتر بين النقابة المغربية للتعليم العالي وبين عمادة كلية الشريعة.

وتحدثت النقابة، في بيان توصلت “كشـ24” بنسخة منه، عن هدر الزمن البحثي الجامعي بالنسبة لطلبة الدكتوراه الذين يجهلون لحد الآن الأساتذة المشرفين على بحوثهم بعد مضي أكثر من نصف سنة على قبولهم بسلك الدكتوراه.

وذهبت إلى وجود تلاعب في الإشراف باستبعاد بعض الأساتذة من الإشراف دون علمهم بذلك ضدا على القانون والأخلاق والأعراف الجامعية.

ودعت النقابة رئيس الجامعة للتدخل لحماية مصالح الطلبة، وتطبيق القانون وإعمال مقتضيات الحكامة، تصحيحا للمسار، من أجل الحفاظ على مكانة المؤسسة وسمعتها وتاريخها العريق.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة