أردوغان يقترح على بوتين عقد قمة جديدة حول إدلب السورية

حرر بتاريخ من طرف

اقترح الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، على نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، خلال لقائهما في بوينس آيرس، عقد قمة جديدة لمناقشة قضية محافظة إدلب السورية.

وقال أردوغان، في مستهل المباحثات مع بوتين التي جرت اليوم السبت على هامش اجتماع زعماء دول مجموعة “G20” في العاصمة الأرجنتينية: “أود الإشارة إلى القمة حول إدلب المنعقدة مؤخرا في اسطنبول والتي شاركت فيها 4 دول معنية، أي روسيا وتركيا وفرنسا وألمانيا”.

وتابع أردوغان: “ناقشنا خلالها الخطوات التي يجب اتخاذها في هذا الاتجاه. وأعتقد أن من المجدي إجراء قمة جديدة حول هذا الموضوع”.

وأضاف الرئيس التركي: “أعتقد أنه هناك العديد من الخطوات المختلفة التي يجب أن نتخذها، وفي هذا الإطار أجد أنه من المناسب جدًا إجراء محادثة حتى وإن كانت قصيرة حول إدلب”.

وانعقدت في اسطنبول يوم 27 أكتوبر قمة رباعية حول الأزمة السورية بين الرؤساء الروسي، فلاديمير بوتين، والتركي، رجب طيب أردوغان، والفرنسي إيمانويل ماكرون، والمستشارة الألمانية، أنغيلا ميركل، الذين أكدوا في بيان الاجتماع الختامي على دعمهم لسيادة سورية ووحدتها واستعدادهم للإسهام في إرساء السلام والاستقرار في البلاد مع ضرورة الحل السلمي للأزمة المستمرة منذ العام 2011، كما أيدوا الاتفاق الروسي التركي حول محافظة إدلب ودعوا إلى تشكيل اللجنة الدستورية السورية، التي تم الاتفاق على إنشائها خلال مؤتمر الحوار الوطني السوري بسوتشي الروسية في 2017، قبل نهاية العام الجاري لتبدأ عملها اعتبارا من السنة المقبلة.

واتفقت أطراف الاجتماع كذلك على ضرورة تحقيق الوقف الشامل لإطلاق النار في كافة أراضي سورية، مشددة على رفضها القاطع لاستخدام الأسلحة الكيميائية من أي طرف كان سواء في سورية أو أي مكان آخر.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة