أثناء حراستها لمترشحي الدورة الاستدراكية.. أستاذة تتعرض لاعتداء شنيع بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

تعرضت الأستاذة سناء زعيمي التي كانت تؤدي مهمة الحراسة خلال الدورة الاستدراكية لامتحانات البكالوريا أمس الاثنين 5 يونيو بثاوية ابن عباد بمراكش، لاعتداء وصف بالشنيع من طرف احد المترشحين لاجتياز الامتحان.

وحسب المعطيات التي توصلت بها “كشـ24، فقد تعرضت الاستاذة لاعتداء شنيع من طرف تلميذ ضربها قبل إسقاطها على الأرض بشكل عنيف، ما عرضها لاصابات ورضوض، وخلق حالة من الصدمة وسط الجسم التربوي بمراكش.

وتضيف مصادرنا، أن الأستاذة سناء كانت تؤدي مهمة الحراسة بكل تفان وإخلاص في ثانوي ابن عباد، نقلت الى مستعجلات الرازي، لتلقي العلاج من آلالام التي تعاني منها في جميع الأطراف، الى جانب ألم نفسي أكبر جراء الاعتداء الشنيع.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة