7 منتخبات أوروبية تتراجع عن قرار ارتداء شارة دعم المثليين في مونديال قطر

حرر بتاريخ من طرف

أعلنت سبعة منتخبات أوروبية مشاركة في مونديال “قطر 2022” أنها عدلت عن قرارها بارتداء قادتها شارة دعم المثليين خلال المباريات لتجنب العقوبات.

وأصدرت منتخبات إنجلترا، ويلز، بلجيكا، الدنمارك، هولندا، ألمانيا وسويسرا بيانا قالت فيه إن “فيفا كان واضحا جدا في أنه سيفرض عقوبات رياضية إذا ارتدى قادتنا شارات (داعمة للمثليين) في الملعب”، مضيفة “لا يمكننا وضع لاعبينا في موقف يمكنهم من خلاله مواجهة عقوبات رياضية (…) لذلك طلبنا من القادة عدم محاولة ارتداء” الشارات في مباريات كأس العالم.

ويأتي هذا الإعلان قبل نحو ثلاث ساعات من مباراة إنجلترا مع إيران على استاد خليفة في العاصمة الدوحة، في افتتاح منافسات المجموعة الثانية لمونديال قطر.

وكان مرتقبا أن يرتدي قائد المنتخب الإنجليزي هاري كين شارة عليها شعار “حب واحد” لدعم المثليين، في إطار رسالة إلى الدولة المضيفة التي طالتها انتقادات عدة بزعم انتهاكها لحقوق الإنسان والعمال المهاجرين والمثليين على مدى الأعوام الماضية.

ولكن الاتحاد الدولي للعبة، لوح بفرض عقوبات صارمة على اللاعبين في حال خرقت لوائحه.

وقالت المنتخبات السبعة بأنها “كنا مستعدين لدفع غرامات تنطبق عادة على انتهاكات لوائح الزيّ الرسمي وكان لدينا التزام قوي بارتداء الشارة القيادة. لكن لا يمكننا وضع لاعبينا في موقف قد يتلقون فيه إنذارا أو حتى إرغامهم على مغادرة الملعب”.

وأضافت “نحن محبطون للغاية من قرار فيفا الذي نعتقد أنه غير مسبوق. لقد كتبنا إلى فيفا في سبتمبر لإبلاغهم برغبتنا في ارتداء شارة +حب واحد+ لدعم الاندماج في كرة القدم، ولم نتلق أي رد. يشعر لاعبونا ومدربونا بخيبة أمل (…) وسيُظهرون الدعم بطرق أخرى”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة