400 ألف شخص يعملون بالزراعة غير المشروعة لـ”الكيف” بالمغرب

حرر بتاريخ من طرف

قدمت وزارة الداخلية يوم أمس الثلاثاء 04 ماي الجاري، مضامين دراسة الجدوى المتعلقة بمشروع قانون الاستعمالات المشروعة للقنب الهندي خلال يوم دراسي، نظمته لجنة الداخلية والجماعات الترابية والسكنى وسياسة المدينة.

وبحسب الدراسة، فإن “عدد الأشخاص الذين يمارسون الزراعة غير المشروعة للقنب الهندي، يقدر عددهم بنحو 400 ألف شخص”، مشيرة إلى أن هذه الزراعة تمارس في 6 أقاليم هي: الحسيمة، شفشاون، وزان، تاونات، العرائش وتطوان.

وأوضحت الدراسة، أن “حوالي 60 ألف أسرة مغربية، يستفيدون من زراعة القنب الهندي غير المشروعة”، مبرزة أن ” المداخيل الفلاحية السنوية من زراعة القنب الهندي، تراجعت من 500 مليون يورو سنة 2000 إلى 325 مليون حاليا”.

وأضافت الدراسة أنه “يتم استغلال الفلاح المغربي التقليدي من طرف شبكات التهريب، فهو لا يأخذ إلى 3 بالمائة من رقم المعاملات النهائي، مقابل 12 بالمائة يجنيها في السوق المشروعة”.

وزادت الدراسة: “انتقلت المساحات المزروعة بالقنب الهندي، من حوالي 130 ألف هكتار في بداية سنة 2000 إلى أقل من 50 ألف هكتار في السنوات الأخيرة”.

وأوضحت أنه من المتوقع، أن “تشكل حصة الصادرات المغربية من القنب الهندي للاستخدام القانوني في السوق الأوروبية، ما بين 10 و15 بالمائة في أفق 2028، بما يمثل مداخيل فلاحية سنوية تتراوح بين 420 مليون دولار و630 مليون دولار”.

 

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة