40% من الأسر تراجعوا عن التوجه للمستشفيات خوفاً من الإصابة بكورونا

حرر بتاريخ من طرف

كشفت المندوبية السامية للتخطيط ، أن 40 في المائة من الأسر المغربية صرحوا بعدم اللجوء للخدمات الصحية في حالة الأمراض المزمنة بسبب الخوف من الإصابة بفيروس كوفيد-19.

وأوضحت المندوبية، بحث أنجزته حول مخاطر الإصابة بالفيروس التاجي، أن الخوف من الإصابة بالعدوى يعيق ولوج الأسر إلى الخدمات الصحية ( 53 في المائة في حالة الأمراض العابرة ، و61 في المائة بالنسبة لتلقيح الأطفال، و51 في المائة بالنسبة لاستشارات ما قبل الولادة وما بعدها و64 في المائة بالنسبة لخدمات الصحة الإنجابية ).

وأضافت الدراسة أنه من بين مجموع الأسر التي يعاني فرد واحد أو أكثر من أفرادها من أمراض مزمنة (30 في المائة)، لم يستطع نصفهم تقريبا (48 في المائة) الحصول على الخدمات الصحية.. 46 في المائة في الوسط الحضري ، و53 في المائة في الوسط القروي، مشيرة إلى أن من بين 29 في المائة من الأسر المصابة بالأمراض العابرة، و40 في المائة لم يحصلوا على الخدمات الصحية .. 38 في المائة في الوسط الحضري و44 في المائة في الوسط القروي.

كما أثر الحجر الصحي على تغطية عملية تلقيح الأطفال، فمن بين مجموع الأسر التي لديها أطفال في سن التلقيح (11 في المائة من الأسر المغربية)، اضطر 36 في المائة إلى التخلي عن تلقيح أطفالهن .. 43 في المائة في الوسط القروي و31 في المائة في الوسط الحضري.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة