30 سنة سجنا لشقيقين قتلا شابا بسلا

حرر بتاريخ من طرف

قضت محكمة الإستئناف بالرباط، بالسجن 30  سنة في حق شقيقين متهمين في جريمة قتل  هزت قرية أولاد موسى بسلا والتي اندلعت بسببها موجة احتجاجات عارمة تطالب بالأمن.

وحكمت المحكمة على المتهمين الرئيسيين ( الأخوين ياسر  وسمير -ب) بالسجن 30 سنة نافذة، وعلى المتهم الثالث عثمان -ب، بالسجن عشرة سنوات نافذة.

وقضت المحكمة بسنة حبسا نافذا في حق كل من عز الدين -ش، وعبد الله- أ، مع آدائهم تعويضا مدنيا قيمته 300.000 درهم، وذلك بتهمة بمساعدة المتهمين الرئيسيين في الجريمة، و الهرب إلى مدينة الدار البيضاء، حيث ألقي القبض عليهم بعد بحث وتحري دقيق لمصالح مراقبة التراب الوطني والشرطة القضائية .

وتعود تفاصيل الواقعة إلى يوم 16 شتنبر 2018 ،عندما تعرض الضحية لهجوم وحشي من طرف شقيقين بحي “القرية” بمدينة سلا، حيث كان أحدهما يحمل سكينا كبيرا والآخر استعمل سكينين من الحجم الكبير، للإجهاز على الضحية وتركه مدرجا في دمائه قبل أن يفارق الحياة بمستشفى “السويسي” بالرباط.

وأشعلت الجريمة احتجاجات الساكنة، التي استنكرت  ما وصفته بالغياب الشبه التام للأمن بالحي، وانتشار جميع أنواع المخدرات والكحول، وتحول الحي إلى ملاذ آمن لكل تجار المخدرات وذوي السوابق العدلية، ومطالبة بتحقيق الامن بالمنطقة

إقرأ أيضاً

التعليقات

بالفيديو.. سيدة تكتشف نتيجة تحليلات كوفيد19 وتحكي ل كشـ24 عن تفاصيل الانتظار الرهيب وكيف تم التعامل معها

فيديو

للنساء

ساحة