130 شخصا من أسر معوزة يستفيدون من قافلة طبية بالصويرة

حرر بتاريخ من طرف

استفاد حوالي 130 شخصا يتحدرون من أسر معوزة ضمنهم 76 امرأة و16 طفلا، أمس السبت بمستشفى سيدي محمد بن عبد الله بالصويرة، من خدمات قافلة طبية في تخصص جراحة الدماغ والأعصاب والعمود الفقري، نظمت بمبادرة من الجمعية المغربية لجراحة الدماغ والأعصاب والعمود الفقري وذلك بمناسبة مؤتمرها الوطني ال25.
 
وشملت هذه القافلة التي نظمت بشراكة مع المندوبية الإقليمية للصحة، وأشرف عليها أزيد من 10 أطباء مختصين في جراحة الدماغ والأعصاب، إجراء فحوصات طبية تتعلق بالدماغ والأعصاب والعمود الفقري.
 
وحدد الطاقم الطبي من بين ال130 مستفيدا من الفحوصات الطبية 20 حالة تتطلب الخضوع لفحوصات بواسطة التصوير بالرنين المغناطيسي و23 أخرى تحتاج للفحص بالسكانير.
 
وسيتم التكفل بهذه الحالات ال43 مجانا من قبل الجمعية المغربية لجراحة الدماغ والأعصاب والعمود الفقري بالدار البيضاء.
 
وعرف المؤتمر السنوي ال25 للجمعية المغربية لجراحة الدماغ والأعصاب والعمود الفقري الذي أقيم ما بين 26 و28 ماي الجاري بمدينة الصويرة حول موضوع “تكوين الأخصائيين في جراحة الدماغ والأعصاب”، مشاركة أزيد من 140 من المختصين المغاربة وخبراء أجانب من مستوى رفيع ضمنهم الأمريكيان فادي شاربيل ووليام كولدويل والفرنسي أوليفيي كلين.
 
كما تميز المؤتمر بتنظيم لقاءات وموائد مستديرة وندوات ركزت بالخصوص على الوسائل التطبيقية في مجال جراحة الدماغ والأعصاب والعمود الفقري.
 
وعلى هامش هذا الملتقى العلمي، قامت الجمعية بتكريم البروفيسور عبد الصمد الأزهري الذي اختارته الأكاديمية العالمية للجراحة العصبية مؤخرا لينضم إلى فريقها العلمي، بالنظر لإسهاماته في هذا الاختصاص الطبي الأكثر تعقيد

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة