وكالة سياحية صينية تتطاول على الوحدة الترابية + صورة

حرر بتاريخ من طرف

تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي، صورة لمجموعة من السياح الصينيين أمام مطار الرابط سلا، يحملون لافتة لإحدى وكالات الأسفار الصينية، تظهر فيها خريطة المملكة المغربية مبتورة.

وأثارت الصورة استفزاز نشطاء العالم الازرق، الذي عبروا عن غضبهم من استمرار التطاول على الوحدة الترابية، من طرف كل من هب ودب، وأمام أعين المسؤولين، خصوصا المجال السياحي الذي أصبح يعج بالمرشدين السياحيين الأجانب، الذين قد يسوقون لأمور سلبية كثيرة تمس في العمق صورة البلاد، كما تبين الصورة المتداولة.

وبهذا الخصوص أوضح أحد المهنيين، في اتصال مع “كشـ24” أن المرشدين الأجانب، أصبحوا يغزون المغرب أمام أعين جميع السلطات، مما أصبح يهدد المهنة بالمغرب، ويشكل خطرا على المملكة.

وأشار المتحدث ذاته أن المهنيين بالمغرب سيفتحون تحقيقا في واقعة بتر الوكالة الصينية للخريطة المغربية، مستنكرا السماح لهم بدخول المغرب لممارسة الإرشاد السياحي بدون وثائق، ومذكرا بواقعة حدثت السنة الفارطة، تهم هي الأخرى المساس بالوحدة الترابية.

 

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة