وقفة تضامنية بالبيضاء مع ضحايا “مجزرة نيوزيلندا”

حرر بتاريخ من طرف

عبر العشرات من المتظاهرين بالدار البيضاء، أمس السبت 16 مارس الجاري،  عن تضامنهم مع ضحايا العملية الإرهابية التي استهدفت مصلين بمسجدين بمدينة “كرايست تشيرش”  بنيوزيلندا.

وأدان المحتجون، الذين تجمعوا بوسط مدينة العاصمة الاقتصادية، العملية الإرهابية، التي ذهبت ضحيتها 50 شخصا.

ورفع المحتجون، الذي يقدر عددهم بحوالي الثلاثمائة شخص، شعارات تندد بذلك العمل الإرهابي، والاعتداء على حيرة الأديان، داعين إلى تغليب قيم التسامح والتعايش.

ونظمت الوقفة الاحتجاجية ب” ساحة الحمام” بشارع الحسن الثاني بالدار البيضاء، حيث انظم إليها العديد من مرتادي الساحة والمارة، الذي رفعوا شعارات التنديد والتضامن.

واستهدف هجومان إرهابيان بأسلحة نارية، مسجدين بمدينة كرايتس تشيرس النيوزيلندية، أثناء صلاة الجمعة، مما أسفر عن مقتل 49 شخصا وإصابة 48 آخرين، وفق آخر حصيلة رسمية.

ووجهت محكمة نيوزيلندية، أمس السبت، تهمة القتل لمنفذ العملية الأرهابية، الذي ينحدر من أستراليا، وينتظر أن يمثل مرة أخرى أمام المحكمة في الخامس من أبريل المقبل.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة