وفد صحفي روسي يزور مدينة مراكش

حرر بتاريخ من طرف

يقوم حاليا وفد صحفي روسي يضم 30 صحفيا بزيارة لمدينة مراكش للاطلاع على الإمكانيات السياحية التي توفرها هذه الوجهة، وذلك بمبادرة من المكتب الوطني المغربي للسياحة بموسكو، وبشراكة مع الخطوط الملكية المغربية.

وتشكل هذه الزيارة، الممتدة ما بين 15 و17 فبراير الجاري، مناسبة للمهنيين والمهتمين بقطاع السياحة بالمدينة لتعريف الوفد الروسي، الذي يضم ممثلين لعدد من المنابر الاعلامية، بالمؤهلات التي تزخر بها مراكش، خاصة في مجال السياحة البيئية والصحية والترفيهية والرياضية.

وفي هذا الصدد، أكد مدير المكتب الوطني المغربي للسياحة بموسكو السيد سمير سوسي رياح، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن زيارة هذا الوفد الإعلامي الذي يمثل وكالات الأنباء والصحافة المكتوبة والالكترونية والسمعية، تندرج في إطار الاستراتيجية الجديدة للمكتب الخاصة بالسوق الروسية.

وأضاف أن المكتب الوطني سيطلق، ابتداء من مارس المقبل، حملة كبيرة للتواصل بموسكو وأيضا ببيتيرسبورغ والتي ستشمل عدة أنشطة للترويج لوجهة المغرب السياحية، مضيفا أن المكتب بصدد إعداد رحلة كبيرة للمملكة خلال الفترة ما بين 6 و10 أبريل المقبل ستهم حوالي 400 وكالة للأسفار.

وأشارالسيد رياح الى أن السوق الروسية تكتسي أهمية بالنسبة للمغرب الذي يتوفر على حظوظ وافرة للتموقع كوجهة بديلة لبعض البلدان بالنسبة للسياح الروس.

من جهته، أكد نائب رئيس جمعية الصناعة الفندقية بمراكش السيد لحسن زلماط، في تصريح مماثل، أن المدينة الحمراء، التي توفر لزوارها بنيات فندقية وأنشطة ترفيهية متطورة ومتنوعة، لها كل الإمكانات لجلب السياح الروس.

وأوضح أن العرض الفندقي بمراكش يستجيب تماما لطلب السياح الروس الذين يبحثون على الخصوص على المنتوج السياحي المتوسط والراقي، داعيا الى فتح خط جوي مباشر بين موسكو ومراكش للاستجابة لتطلعات المهنيين.

ويقوم الوفد الصحفي الروسي بزيارة للمغرب ما بين 12 و18 فبراير الجاري تشمل مدن أكادير ومراكش والدار البيضاء والرباط لاستكشاف مؤهلاتها السياحية وللاطلاع على الخصوصيات التي تتميز بها المملكة كالتنوع الثقافي والمناظر الخلابة والتراث الثقافي والمعماري، فضلا عن البنيات التحتية الفندقية، خاصة في مجال السياحة الشاطئية والبيئية وسياحة الأعمال.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة