وفاة شاب مغربي عالق بالفلبين ..والخارجية توضح

حرر بتاريخ من طرف

توفي مواطن مغربي بالفلبين، في الساعات الأولى من صباح أمس الخميس رباع يونيو الجاري، وذلك بعد تدهور حالته الصحية، بسب عدم توفره على مال يكفيه لاقتناء أدوية، لمعالجة مرض مزمن يعاني منه.

وبهذا الخصوص، أوضحت مصادر من وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين، في تصريحات صحفية، أن الراحل مغربي مقيم بدولة الفلبين وليس عالق كما يروج، موردة أنه متزوج من فلبينية ويقيم مع عائلتها ودأب منذ سنة 2018 على زيارة الفلبين قادماً من الإمارات حيث كان يعمل.

وأضافت المصادر، أن السفارة المغربية بالفلبين قدمت مساعدات مالية للمتوفى بما قيمته 2000 درهم، لتسديد ثمن الأدوية وحاجياته.

وشارت المصادر ذاتها، إلى أن زوجة الهالك اتصلت بالمصالح الديبلوماسية المغربية وطلبت منها التكفل بمصاريف دفن جثته على الطريقة الإسلامية، وهو ما تم الاستجابة له، حيث تم التكفل بمصاريف دفنه.

من جهتها، كانت تنسيقية المغاربة العالقين بالخارج، أعلنت في بلاغ لها وفاة المواطن المغربي العالق قيد حياته بالفلبين، مشيرة إلى أن وفاته كانت بسبب عدم قدرته على اقتناء دواء قيمته حوالي 65 ، وعدم استجابة السفارة لنداءاته المتكررة.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة