وفاة شابة بعد عملية تجميل بمصحة بالبيضاء..والأخيرة تكشف التفاصيل

حرر بتاريخ من طرف

لفظت شابة في الثلاثينيات من عمرها، أنفاسها الأخيرة،  داخل مصحة تجميلية معروفة بمدينة الدار البيضاء، عقب إجرائها لعملية شفط الدهون.

وفي هذا السياق، أوضحت المصحة في بيان توضيحي أن “المريضة سبق وأن أجريت لها عدة عمليات في هذه المؤسسة، وكانت مؤشراتها الطبية سليمة، ولم تظهر أي سوابق طبية تحول دون ذلك”.

‎وقبل إجراء العملية الجراحية المشار إليها التي تمت برمجتها قبل بضعة أيام، يضيف البيان، تم القيام بالتحاليل اللازمة وأيضا بكشف التخدير، وأكدت كل النتائج إمكانية القيام بها.

وأردف المصدر ذاته، “وعقب التدخل الجراحي وبعد قضاء ليلة في المصحة، “أصيبت المريضة في الصباح الموالي بوعكة قلبية ـ تنفسية لها علاقة مع تكبد دموي في الرئة”.

وأكد المصدر ذاته، أن “ طبيب التخدير والإنعاش تدخل في الحين ولما اشتبه بأن الأمر يتعلق بانسداد رئوي، الذي يمكن أن تسهل عملية جراحية حدوثه، فقد حقن المريضة على الفور بمضادات التخثر”.

‎ وأضاف البيان ذاته، أنه “طبقا للإجراءات المعتمدة في مثل هذه الحالات، و بعد تشاور مع أخصائيين آخرين من المصحة المجاورة تم نقل المريضة إلى مركز الإنعاش، وتم التأكد بالفعل من قبل طبيب أخصائي في أمراض القلب بأن الأمر يتعلق بانسداد رئوي، حيث لاحظ بأن هذه الوعكة الصحية التي ألمت بالمريضة ناجمة عن تجلط للدم في الشريان الرئوي”. ‎

وأورد بيان المصحة، أنه “تم فورا إشعار أقارب المريضة، واتخاذ كل التدابير الضرورية لإنقاذ المرأة الشابة، التي لم يكتب لها لسوء الحظ تخطي هذه الأزمة الصحية”.

وعبر طاقم المصلحة بأكمله عن حزنه العميق ومواساته لأسرة الفقيدة ويجدد لها خالص تعازيه الحارة”.

وشدد البيان، على أن “المصحة تعتبر سلامة جميع مرضاها أولوية قصوى وأن خدماتها ومنتجاتها تستجيب لأعلى المعايير المعمول بها”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة