وفاة سيدة تعمل في التهريب المعيشي بمعبر باب سبتة

حرر بتاريخ من طرف

لقيت سيدة مغربية تمتهن التهريب المعيشي حتفها، خلال الساعات الأولى من صباح اليوم الأربعاء 18 شتنبر الجاري، بالقرب من معبر مدينة سبتة حينما كانت تستعد لولوج المدينة للتبضع.

وحسب صحيفة “الفارو دي سبتة” فإن الهالكة البالغة من العمر قيد حياتها 48 سنة، توفيت حوالي الساعة الخامسة ونصف صباحا بعدما قصدت شاطئ البحر لقضاء حاجتها، إلا أنها فقدت توازنها ما تسبب في سقوطها وارتطام رأسها بحجر كبير.

وأوضح المصدر ذاته، أن الهالكة المساة قيد حياتها “فاطمة.ب”، سقطت على الجانب الذي يطل على البحر، عبر المنطقة الصخرية، ما أدى إلى إصابتها بجروح متفاوتة عجلت في وفاتها.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة