وفاة الطفل ضحية الأرجوحة العشوائية بسيد الزوين

حرر بتاريخ من طرف

علمت كش24 ان الطفل الصغير الذي نقل ليلة امس الجمعة للمستعجلات اثر تعرضه لاصابات خطيرة بسبب ارجوحة عشوائية بسيد الزوين ضواحي مراكش، لفظ يومه السبت انفاسه الاخيرة متأثرا باصاباته الخطيرة.

وكان الضحية البالغ من العمر تسع سنوات، قد تعرض مساء أمس الجمعة 8 فبراير، لكسور خطيرة واصابات متفرقة بعدما كان يلهو رفقة اطفال المركز الحضري لسيد الزوين الذين استغلو اعمدة خشبية مهملة كانت تستعمل في الانارة العمومية والربط الكهربائي، وصنعوا منها أرجوحة عشوائية فقدت توازنها فجأة و سقط عمود بقوة فوق الطفل، متسببا في اصابته ونقله في حالة غيبوبة صوب مستعجلات مستشفى الام والطفل بالمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس.

وقد استنفرت الواقعة السلطات التي حلت بعين المكان، وتكلف قائد قيادة سيد الزوين بربط الاتصال بالوقاية المدنية بجماعة لوداية، والتي ارسلت سيارة اسعاف نقلت الطفل المصاب في حالة خرجة لتلقي العلاج قبل ان يلفظ الصغير انفاسه الاخيرة اليوم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة