الاثنين 15 أبريل 2024, 11:54

ثقافة-وفن

وفاة الأديب المغربي محمد إبراهيم بوعلو


كشـ24 نشر في: 24 فبراير 2024

أسلم الكات والأديب المغربي محمد إبراهيم بوعلو٬ صباح اليوم بمدينة سلا، الروح إلى بارئها عن سن يناهز 86 سنة حافلة بالعطاء الأدبي قصة ورواية، مع مسار أكاديمي محترم كأستاذ الفلسفة بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالرباط.

ويعد الرحل بوعلو علما من أعلام جيل الستينات والسبعينات والثمانينات في مجال القصة القصيرة والرواية بالمغرب، حيث أصدر مجموعات قصصية أشهرها تحت عنوان "السقف" ، وكان من مؤسسي المجلة الثقافية "أقلام" سنة 1964، واشتهر كذلك بكونه رائد القصة القصيرة جدًا بالمغرب.

أسلم الكات والأديب المغربي محمد إبراهيم بوعلو٬ صباح اليوم بمدينة سلا، الروح إلى بارئها عن سن يناهز 86 سنة حافلة بالعطاء الأدبي قصة ورواية، مع مسار أكاديمي محترم كأستاذ الفلسفة بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالرباط.

ويعد الرحل بوعلو علما من أعلام جيل الستينات والسبعينات والثمانينات في مجال القصة القصيرة والرواية بالمغرب، حيث أصدر مجموعات قصصية أشهرها تحت عنوان "السقف" ، وكان من مؤسسي المجلة الثقافية "أقلام" سنة 1964، واشتهر كذلك بكونه رائد القصة القصيرة جدًا بالمغرب.



اقرأ أيضاً
وفاة شيرين سيف النصر ودفنها بمقابر العائلة
في هدوء تام، رحلت صباح اليوم الفنانة الكبيرة شيرين سيف النصر. وأعلن اليوم شقيقها عبر صفحته على «فيسبوك» خبر الوفاة قائلًا: «توفيت إلى رحمة الله، اليوم أختي الصغيرة غير الشقيقة الفنانة شيرين هانم إلهام سيف النصر". وتضيف التدوينة "تمت الصلاة والدفن في مقابر العائلة في هدوء وسكينة كما طلبت الراحلة، واقتصرت المراسم على ذلك دون عزاء طبقا لوصيتها، برجاء الدعاء لها بالرحمة والمغفرة وإنا لله وإنا إليه راجعون».
ثقافة-وفن

وفاة مصمم الأزياء الإيطالي الشهير روبرتو كافالي
توفي مصمم الأزياء الإيطالي الشهير روبرتو كافالي اليوم الجمعة عن 83 عامًا، وفق ما أفادت وسائل الإعلام الإيطالية. وأشارت وكالة "أنسا" للأنباء إلى أن المصمّم توفي في منزله في فلورنسا وسط البلاد بعد صراع طويل مع المرض. وكافالي من مواليد 15 نونبر 1940 في فلورنسا المركز الأول لصناعة الجلود في إيطاليا، وكان معروفًا باستخدامه الجلود المطبوعة بنقشات وبالجينز المطاطي الموشّح. وصمم روبرتو كافالي في السبعينيات أزياء نجوم مثل صوفيا لورين وبريجيت باردو، وما زالت تصاميمه محببة لدى الأجيال الشابة من المشاهير، من أمثال كيم كاردشيان وجينيفر لوبيز.
ثقافة-وفن

النهاية الباردة لـ”جوج وجوه” تخلق غضبا واستياء في صفوف متتبعيه
 في نهاية باردة، عكس باقي الأعمال الدرامية الأخرى التي تم بثها خلال شهر رمضان، أثارت الحلقة الأخيرة من مسلسل جوج وجوه الذي بث على القناة الثانية طيلة شهر رمضان، موجة غضب واستياء في صفوف متتبعيه. ووجه متتبعو "جوج وجوه" انتقادات لاذعة للسيناريست على النهاية التي اعتبروها باردة وغير مفهومة يطبعها ارتباك وتسريع للأحداث بشكل غير منطقي. واعتبر العديد من رواد مواقع التواصل الإجتماعي في تعليقاتهم أن نهاية مسلسل "جوج وجوه" مستنسخة من فيلم "العراف" لعادل إمام، بينما اعتبر آخرون أن النهاية المفتوحة تهيئ الجمهور للجزء الثاني في رمضان المقبل. فيما عبر آخرون عن غضبهم إزاء هذه الهفوات، والركاكة في كتابة السيناريو، وتغييب حس الإبداع والسلاسة في نسج خيوط القصة.
ثقافة-وفن

القاعات السينمائية تستعد لعرض “لي وقع فمراكش يبقى فمراكش”
تستعد القاعات السينمائية المغربية لعرض الشريط الطويل الجديد “لي وقع فمراكش يبقى فمراكش”، للمخرج المغربي سعيد خلاف. ووفق ما كشفه المخرج سعيد خلاف، في منشور على صفحته بمنصة “الفيسبوك”، فإن الفيلم سيكون متاحا للعموم انطلاقا من 17 أبريل الحالي. ومن جانبهم شرع أبطال الفيلم في الترويج للشريط، حيث نشر عدد منهم عبر صفحاتهم على منصات التواصل الإجتماعي الملصق الترويجي لهذا العمل الذي صورت أحداثه بمناطق مختلفة من المدينة الحمراء. وبهذا الخصوص، تقاسم رفيق بوبكر مع متابعيه، عبر حسابه الشخصي بموقع تبادل الصور والفيديوهات “إنستغرام”، الملصق الترويجي للفيلم وعلق قائلا: “عمل جديد مع صديقي العزيز عزيز حطاب والمبدعتين فاتي وأحلام تحت إشراف المخرج سعيد خلاف.. أدعوكم جميعا لمشاهدته”. وتدور قصة هذا الفيلم الذي اقتُبس عنوانه من الشعار الأمريكي الشهير “ما وقع في لاس فيكاس يبقى في لاس فيكاس”، حول شخصيتين من عالمين مختلفين تتفقان على قضاء عطلة نهاية الأسبوع بمراكش، فتتوالى الأحداث ويعيشان مجموعة من المغامرات ليتفقا في النهاية على التكتم عن كل شيء.
ثقافة-وفن

الرباط تحتضن الندوة الافتتاحية للأسبوع الثامن للغة الإسبانية
ينظم معهد ثيربانتيس بالرباط وسفارة المكسيك بالمغرب، يوم الثلاثاء المقبل، ندوة تحت عنوان “ثأريات، إسهامات في قانون أدبي مختلف” (Vindictas, aportaciones a un canon distinto). وذكر المعهد، في بلاغ، أن هذه الفعالية، التي تندرج في إطار أسبوع اللغة الإسبانية الثامن بالمغرب، الذي تنظمه سفارات البلدان الناطقة بالإسبانية المعتمدة بالمملكة، ستتميز بمشاركة ثلاث كاتبات هن أمامة عواد لحرش (المغرب)، ودانييلا تارازونا فيلوتيني (المكسيك)، وأروا مورينو (إسبانيا). وخلال هذا اللقاء الثقافي، ستناقش الكاتبات الثلاث قانون الكتابة الأدبية، بمناسبة نشر الجامعة الوطنية المستقلة في المكسيك قصصا قصيرة تحت عنوان “ثأريات” (Vindictas). واستنادا إلى مراجعة قانون الكتابة الأدبية الإسبانية في أمريكا اللاتينية خلال القرن العشرين، يهدف هذا المؤلف إلى تسليط الضوء على أعمال النساء اللاتي تم تجاهلهن أو تهميشهن في مجال الأدب الإسباني، واللائي لم تُنشر أعمالهن منذ حوالي عشرين عاما لأسباب عديدة، منها الرقابة والتمييز بين الجنسين، بحسب المصدر نفسه. وستنعقد الندوة باللغة الإسبانية مع توفير الترجمة الفورية إلى الفرنسية، ابتداء من الساعة 17:30 مساء بمقر مركز ثيربانتيس بالرباط. وتعتبر الكاتبة والدبلوماسية المغربية أمامة عواد لحرش من أكثر الشخصيات تمثيلا للأدب الإسباني بالمغرب. وشغلت السيدة لحرش العديد من المناصب، وحصلت على العديد من الجوائز الفخرية وأوسمة الشرف. كما أنها مؤسسة ومديرة معهد الدراسات الإسبانية-البرتغالية والمهرجان الدولي للأندلسيات الأطلسية. أما دانييلا تارازونا فهي كاتبة مكسيكية فازت بجائزة “سور خوانا إينيس دي لا كروز” في مهرجان غوادالاخارا الدولي للكتاب 2022 عن روايتها الأخيرة. كما شغلت منصب نائبة مدير مديرية الأدب وتعزيز القراءة في الجامعة الوطنية المستقلة بالمكسيك ورئيسة تحرير ملحق الكتب (Hoja por hoja). وأروا مورينو دوران هي كاتبة وصحافية إسبانية متخصصة في الإعلام الدولي. نشرت روايتين وعدة مجموعات شعرية وسيرتين ذاتيتين “فريدا كاهلو: تحيا الحياة”، و”فيديريكو غارسيا لوركا.. الفرحة الجريئة”.
ثقافة-وفن

توقيف عرض مسلسل رمضاني وإحالة أبطاله على النيابة العامة
عاد مسلسل "زوجة واحدة لا تكفي"، الذي يحكي عن قصة تدور أحداثها في الكويت، إلى الواجهة مجددًا، حيث قالت إحدى الصحف المحلية، إن وزارة الإعلام والنيابة العامة دخلتا على خط الجدل الذي تسبب به. وقالت صحيفة "النهار" الكويتية، إن وزارة الإعلام أحالت " 14 فنانًا وكاتبه على النيابة، شاركوا بعمل درامي يبث في إحدى المحطات الفضائية أساء للمجتمع الكويتي". وأضافت الصحيفة عبر حسابها الرسمي على "إكس"، أن "المجلس الوطني للثقافة والفنون قرر عدم إجازة أي عمل مسرحي يضم في فريق عمله أحد الفنانين أو الكتّاب المشاركين بالعمل المسيء للكويت". ولم تذكر الصحيفة اسم مسلسل "زوجة واحدة لا تكفي"، لكنه العمل الدرامي الوحيد الذي تركزت عليه انتقادات الكويتيين عبر مواقع التواصل الاجتماعي خلال شهر رمضان المبارك. وتسببت تلك التطورات، في إلغاء العرض المسرحي "في زين الزمان" الذي شاركت فيه الفنانة هدى حسين وعدد ممن تمت إحالتهم للنيابة على خلفية المسلسل التلفزيوني. وكانت وزارة الإعلام الكويتية، قد قالت سابقًا، إنها ستتصدى لأي عمل فني يسيء إلى الكويت وشعبها، وتؤكد "رفضها التام لأي أعمال فنية تتضمن إساءة إلى دولة الكويت أو تمس أخلاقيات المجتمع الكويتي، مؤكدة أنها ستتخذ الإجراءات اللازمة للتصدي لأي عمل فني يسيء إلى المجتمع الكويتي". وأضافت الوزارة في بيانها أنها "باشرت اتخاذ إجراءات عدة تجاه المسلسل الرمضاني المسيء إلى المجتمع الكويتي، ومنع تكرار مثل هذه المشاهد المسيئة، مطالبة جميع المعنيين بـ (احترام القوانين واللوائح والمواثيق)، فضلاً عن اتخاذ الإجراءات اللازمة لوقف عرض مثل هذه المشاهد مستقبلاً". وشددت الوزارة على أن "الأعمال الفنية يجب أن تحمل رسائل أخلاقية راقية، وتحترم خصوصيات كافة المجتمعات، وأن تبتعد عن المساس بالثوابت"، مشيدةً "بالدور الذي قامت به جمعيات النفع العام التي استنكرت مثل هذه الأفعال بما يدلل على الوعي المجتمعي في دولة الكويت، ورفضه لأي مشاهد تمس أخلاقياته ومبادئه الثابتة". وعرضت قناة "إم بي سي" عبر قنواتها التلفزيونية ومنصتها "شاهد" المسلسل منذ بدء شهر رمضان، وهو من بطولة نجوم كويتيين ومصريين، بينهم: هدى حسين، ماجد المصري، أيتن عامر، نور الغندور، لولوة الملا، وتأليف هبة مشاري حمادة، وإخراج علي العلي. وشهدت حلقات المسلسل، الذي تدور حبكته حول الخيانة الزوجية وعلاقات اجتماعية متنوعة، انتقادات متواصلة على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث يصفه بعض الكويتيين بعبارات من قبيل "قمة الانحطاط، سوالف وألفاظ قذرة"، بينما يقول آخرون إن كثيرًا من المشاهد لا تراعي عادات وتقاليد المجتمع. المصدر: إرم نيوز
ثقافة-وفن

“الإيسيسكو” تحتفل بمراكش
تحت شعار "مراكش مدينة التراث والفن والثقافة"، تنظم منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، بالعديد من الفضاءات التاريخية بمراكش مثل ساحة جامع الفنا ومتحف الروافد بدار الباشا، ما بين 20 و26 أبريل الجاري، أسبوع إيسيسكو الثقافي، وذلك في إطار احتفال المنظمة الإسلامية بالمدينة المغربية كعاصمة للثقافة في العالم الإسلامي لعام 2024، وتزامنا مع الاحتفال بشهر التراث في العالم الإسلامي. ووفق المنظمين، سيشهد هذا الحدث الاستثنائي سلسلة من الفعاليات الرائعة التي تبرز تراث مراكش وتفرد ثقافتها، وسيكون أيضا فرصة لاستكشاف الفنون التقليدية المغربية، من الفنون الزخرفية إلى الموسيقى والأدب. كما سيتم خلال الحدث، عرض تأثير مراكش على العمارة الإسلامية وكيف أثرت تقنيات البناء التقليدية في تطوّر المدن الإسلامية على مر العصور ». وستعرف هذه الاحتفالية تنظيم مجموعة من المسابقات مثل التصوير الفوتوغرافي وتقديم كتاب ومنصّة حول متاحف مدينة مراكش وزيارة الحرفيين التقليديين وجولات داخل المتاحف، هذا بالإضافة إلى تنظيم العديد من الندوات العلمية وإقامة عروض موسيقية من تراث الملحون.    
ثقافة-وفن

انضم إلى المحادثة
التعليقات
ستعلق بإسم guest
(تغيير)

1000 حرف متبقي
جميع التعليقات

لا توجد تعليقات لهذا المنشور

الطقس

°
°

أوقات الصلاة

الاثنين 15 أبريل 2024
الصبح
الظهر
العصر
المغرب
العشاء

صيدليات الحراسة