وفاة أحد نزلاء “بويا عمر” بعد ترحيله إلى مستشفى السعادة للأمراض النفسية بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

وفاة أحد نزلاء
أعلنت وزارة الصحة في بلاغ وفاة أحد نزلاء ” بويا عمر” بعد ترحيله يوم الخميس 11 يونيو 2015 في حالة صحية جد متدهورة إلى مستشفى السعادة للأمراض النفسية بمراكش.

وكانت وزارة الصحة شرعت يوم الخميس ما قبل المنصرم في عملية ترحيل نزلاء بويا عمر بإقليم قلعة السراغنة الذين يتجاوز عددهم 800 شخص، في اطار “مبادرة كرامة” إلى المستشفيات والمصالح الطبية الخاصة بالطب النفسي. 

ويذكر أن عملية الكرامة التي أعلن عنها في وقت سابق الحسين الوردي وزير الصحة العمومية، تهدف إلى إغلاق الأماكن المجاورة للضريح، التي ظل المختلون عقليا والمدمنون على تناول المخدرات يحتجزون داخلها، مكيلين بسلاسل من حديد، حيث أصر الحسين الوردي على ترحيل المرضى الذين يعانون من أمراض نفسية، ويعيشون ظروفا مزرية، إلى مستشفيات مختصة بمختلف المدن المغربية. 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة