وزير أسبق يستقيل من “الحركة” بسبب رفض تزكية زوجته وكيلة للائحة النساء بفاس

حرر بتاريخ من طرف

قدم حمو أوحلي، كاتب الدولة الأسبق في المياه والغابات والتنمية القروية، استقالته من حزب الحركة الشعبية بسبب رفض تزكية زوجته وكيلة للائحة النساء بجهة فاس ـ مكناس.

ويترأس حمو أوحلي المجلس الإقليمي لإيفران في الولاية الانتدابية المنتهية.

وأشارت المصادر إلى أن خلافات نشبت بينه وبين الوزير الأسبق الحركي محمد أوزين، عضو المكتب السياسي، بسبب صراعات حول المواقع.

وحسم الصراع لصالح أوزين الذي سبق وأن تم إعفاؤه من منصبه بسبب قضية “الكراطة” في ملعب محمد الخامس بالرباط. ويقدم أوزين على أنه يتوفر على نفوذ داخل الحركة الشعبية، حيث يعتبر مقربا من حليمة العسالي، وامحند العنصر، الأمين العام للحركة الشعبية.

وفجرت هذه القضية مجددا صراعات بعض الأعيان داخل الأحزاب السياسية للدفع بأقاربهم لاحتلال مواقع الصدارة في اللوائح الانتخابية. وقالت المصادر إن مثل هذه الوقائع هي التي تفضح زيف شعارات عدد من الأحزاب السياسية حول الديمقراطية الداخلية، وتدفع عددا من المواطنين إلى المزيد من العزوف عن ممارسة السياسة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة