وزارة الصحة تدخل على خط قضية المياه غير الصالحة للشرب بمدينة فاس

حرر بتاريخ من طرف

علمت “كشـ24” من مصدر مطلع بأن لجنة تابعة للمديرية الإقليمية لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية بمدينة فاس قد دخلت على خط المياه غير الصالحة للشرب التي تجود بها الصنابير في عدد من الأحياء بالمدينة.

وقالت المصادر إن اللجنة قد زارت عدد من المناطق، وحصلت على عينات من المياه التي تغير مذاقها ولونها بشكل يهدد صحة المواطنين، وذلك بغرض إحالتها على مختبر متخصص، لمعرفة مدى خطورتها على صحة المستهلكين.

وذكرت المصادر بأن رئيس مجلس مقاطعة فاس المدينة، ياسر جوهر، قد نقل بدوره الملف إلى السلطات المحلية، ودعاها إلى التدخل لاتخاذ ما يلزم من إجراءات، بالنظر إلى أن الوكالة المستقلة للماء والكهرباء والتطهير تقع تحت وصاية وزارة الداخلية. خدمات هذه الوكالة، خاصة في ظل التلوث الغريب الذي تعرضت له مياه الشرب في الآونة الأخيرة.

وسبق للوكالة أن عاشت على وقع فضيحة اعتقال مديرها العام من قبل عناصر الفرقة الجهوية للشرطة القضائية في حالة تلبس بالارتشاء. وأثناء تفتيش منزله وسيارته عثر بحوزته على مبلغ مالي محدد في 50 مليون سنتيم. وقررت النيابة العامة بمحكمة الاستئناف متابعته في حالة اعتقال، وتم إحالته على السجن المحلي بوركايز بنواحي المدينة، في انتظار مواصلة التحقيق معه نهاية الشهر الجاري.

ويتخوف سكان الأحياء المتضررة من أن يؤدي استهلاك المياه الملوثة إلى أضرار بالصحة العامة، خاصة وأن الوكالة المعنية لم تقدم أي توضيحات بخصوص هذا الموضوع.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة