والي جهة العيون الساقية الحمراء يباغث المصالح الخارجية بزيارات مفاجئة

حرر بتاريخ من طرف

يعكف والي جهة العيون السافية الحمراء، عبد السلام بكرات، منذ يوم أمس الثلاثاء على زيارة مفاجئة لمختلف المصالح الخارجية التابعة لولاية جهة العيون الساقية الحمراء، وذلك في إطار تحركاته المبدئية للإحاطة بسير العمل العادي.

وتنقل والي جهة العيون الساقية الحمراء، عبد السلام بكرات بين مختلف المصالح الخارجية، وذلك في إطار سياسة القرب التي ينتهجها منذ تجديد الثقة المولوية فيه، إذ يسعى عبرها للتعرف عن قرب على أطرها وتوجيههم نحو العمل بمسؤولية وتفاني ووفق مقاربة مندمجة تتسق مع تطلعات الساكنة المحلية والرؤية الملكية السديدة المتعلقة بالعمل على احتياجات تلك الياكنة وخدمتها.

وشدد عبد السلام بكرات خلال جملة لقاءاته وزياراته الميدانية على ضرورة الإنخراط بإيجابية في المقاربة التنموية بالأقاليم الجنوبية للمملكة، مؤكدا إنفتاحه على كل المبادرات التي ستُمكن من الإسهام بالدفع بعجلة المنطقة إلى الأمام.

ومن جانب آخر شوهد والي جهة العيون الساقية الحمراء بأرجاء متفرقة في العيون ومينائها دون بروتوكول، وذلك في سياقه وقوفه على مختلف الاوراش التنموية بمدينة العيون وديناميتها، والتعرف على المدينة وسير الحياة العادية فيها.

وكان تعيين عبد السلام بكرات على رأس ولاية جهة العيون الساقية الحمراء، قد خلف حالة من الإرتياح في الأوساط المحلية نتيجة للسجل المهني الحافل له كأحد رجالات الإدارة الترابية الأكفاء، وكذا بفضل سياسته التواصلية المنفتحة والتي إتضحت في أول كلمة له إستهلها ب “ضيف الله” خلال ملتقى فرنسا-المغرب المنظم بالعيون.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة