واشنطن بوسط: إعصار “غلوريا” يهدد المغرب.. والأرصاد الوطنية توضح

حرر بتاريخ من طرف

قالت صحيفة “واشنطن بوسط” الأمريكية، إن “إعصار غلوريا” الذي وصل إلى إسبانيا من المتوقع أن يصل إلى المغرب مصحوبا برياح عاتية وأمطار غزيرة وفيضانات وأمواج عالية في السواحل.

ونقلت الصحيفة عن خبراء في الأرصاد الجوية أنهم يتوقعون، أن يكون هذا الإصار مصحوبا بتساقطات ثلجية مهمة في المناطق التي يتجاوز علوها 4500 قدم عن سطح البحر.

وأوضحت أنه على خلاف الاضطرابات الجوية التي تنتقل في الغالب من الجنوب إلى الشمال، يسلك إعصار غلوريا طريقا معاكسا من الشمال إلى الجنوب، حيث يتوجه من الدول الاسكندنافية باتجاه منطقة الصحراء الكبرى.

وفي إسبانيا خلف إعصار غلوريا الذي يضرب شرق البلاد بشكل أساسي، وفاة ثلاثة أشخاص، إضافة إلى حرمان ما يقرب من 200 ألف تلميذ من الدراسة يوم الإثنين، ورفعت السلطات حالة التأهب في 33 مدينة خلال الأيام الماضية.

وفي فرنسا تسبب الإعصار الذي ضرب منطقة البرانس الشرقية جنوبي فرنسا، بانقطاع التيار الكهربائي عن ألف منزل، وإغلاق العديد من الطرق في مختلف المناطق الفرنسية، كما تم قطع الطريق السريع الرابط بين فرنسا بإسبانيا.

وقال الحسين يوعايد رئيس مصلحة التواصل بمديرية الأرصاد الجوية الوطنية، إن هناك “احتمال ضعيف لتعرض البلاد لخطر” بسبب هذا الإعصار. وأكد أن هذا التقلب الجوي يهم أساسا إسبانيا وفرنسا.

وأضاف “نحن في المغرب نوجد في منطقة أقل خطرا، هناك أمطار قليلة اليوم، وغدا ستتساقط أمطار في الشمال والوسط ومناطق أخرى، مع سقوط ثلوج في المرتفعات التي يتجاوز علوها 1600 متر عن سطح البحر”.

وأوضح أن هذا الاعصار “يعد أمرا إيجابيا للمغرب، حيث سيؤدي إلى سقوط ثلوج كما سيجلب أمطارا”، خصوصا بعد انقطاع التساقطات المطرية لأسابيع.

وأشار يوعايد أن الطقس سيستمر باردا خلال الأيام المقبلة وإلى غاية يوم السبت والجمعة المقبلين.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة