هيكل عظمي يدخل عامل ورش في صدمة ويستنفر المصالح الأمنية بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

 شهدت الترميمات التي يخضع لها السور العثيق لـ “قبور الشو” بمدينة مراكش، عثور عامل يوم الثلاثاء 8 مارس الجاري على بقايا هيكل عظمي بشري بجنبات إحدى المنازل المجانبة للسور، في إطار المشاريع المبرمجة لتحديثها والتي سبق وأن إنطلاقت تحت شعار ” مراكش الحاضرة المتجددة “.

وحسب مصادر لـ” كشـ24″، فإن العامل ومن هول الصدمة سارع إلى إعلام المشرفين على المشروع ، بنبأ المفاجأة التي لم تكن في البال و لا في الحسبان، والتي أدخلته في حالة هسترية بسبب الواقعة .

المصادر ذاتها، أكدت أن المشرفين سارعوا إلى إخبار السلطات المحلية والأمن، بعد معاينتهم للهيكل العظمي البشري ،والتي حلت بعين المكان لفتح تحيقيق في ملابسات الواقعة، ونقل الهيكل العظمي لإجراء الفحص عليه، بينما تم نقل العامل الذي كان يشتغل في الورش إلى مستعجلات ابن طفيل بمراكش، لتلقي العلاجات الضرورية إثر الصدمة نفسية التي تعرض لها . 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة