هيئات نسائية وحقوقية ونقابية تحتج أمام المركز الجهوي للتربية والتكوين بمراكش للتنديد بالممارسات “المشينة” بحق مكونات المركز

حرر بتاريخ من طرف

هيئات نسائية وحقوقية ونقابية تحتج أمام المركز الجهوي للتربية والتكوين بمراكش للتنديد بالممارسات
استنكرت الهيئات الحقوقية والنسائية والنقابية بمراكش بشدة ما وصفته بـ”العنف الرمزي والمادي الذي طال الأستاذة الباحثة المكونة رشيدة القوبعي والأستاذة المتدربة حنان صديقي وباقي مكونات المركز من أساتذة مؤطرين ومتدربين وإداريين”. 

واعربت هاته الهيآت في بيان لها توصلت “كشـ24” بنسخة منه، عن تضامنها مع الأستاذتين وكافة ضحايا السلوكات التي وصفتها بالمشينة لمدير المركز، معلنة عن تنظيم تنظيم وقفة يوم الخميس 4 يونيو 2015 على الساعة  الثانية عشر زوالا امام مقر المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين المتواجد قرب ثانوية سحنون.  
 
 نص البيان كاملا:
            
بيان
 
تتابع الهيئات الحقوقية والنسائية والنقابية بمراكش، بقلق بليغ تطورات الأوضاع بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين، حيث اقدم مدير المركز في محطات متعددة على ممارسات ماسة الكرامة في حق الأستاذات والأساتذة، وصلت حد الاعتداء اللفظي و الجسدي في حق اساتذة و استاذات المركز مما استدعى نقل الاستادتين الى المستشفى لتلقي الاسعافات الاولية.
ورغم حلول ثلاث لجن للتقصي والتحقيق حول ممارسات المديرالبعيدة عن التدبير الإداري والمتسمة بالتعسف والشطط في استعمال السلطة و المنتهكة لأبسط أعراف وقواعد تدبير الديمقراطي التشاركي، والقيم الكونية الحقوقية وفي مقدمتها الكرامة الإنسانية. وإمعان المدير في تجاوزاته وإقصائه للطاقات وتعطيل الهياكل الشرعية للمؤسسة تبقى السمة السائدة داخل المركز. 
إن الهيئات الحقوقية والنسائية والنقابية بمراكش الموقعة أدناه، إذ تعبر غن  شجبها  لاستمرار ممارسات الترهيب والتضييق والتعنيف وهدر الكرامة الانسانية وسيادة الدونية في حق المرأة بمرفق عمومي منوط به ترسيخ المعرفة والتربية والتكوين، تعلن ما يلي:
استنكارها الشديد للعنف الرمزي والمادي الذي طال الأستاذة الباحثة المكونة رشيدة القوبعي والأستاذة المتدربة حنان صديقي. وتعبر عن تضامنها مع الأستاذتين وكافة ضحايا السلوكات المشينة لمدير المركز؛
– استهجانها للمس بالكرامة الإنسانية لمكونات المركز من أساتذة مؤطرين ومتدربين وإداريين؛ 
– استهجانها للتدبير الإنفرادي للمركز من طرف المدير وإقصائه لكافة مكوناته وهياكله الشرعية والقانونية؛ 
– تعبر عن خشيتها من مغبة التستر وطي الملف والالتفاف على التجاوزات والانتهاكات الصارخة الممارسة من طرف المدير، وتطالب بإعلان نتائج التحقيق وكل ما يترتب عنها من جزاءات إدارية وقانونية إعمالا لقواعد العدل والإنصاف وبما يضمن كرامة وحقوق ضحايا مدير المركز ورد الاعبتار لهم (ن)؛ 
– تطالب بالإسراع بإخراج القاون الخاص المتعلق بالعنف ضد النساء يضمن الكرامة الإنسانية لهن ويستجيب للمطالب المشروعة للحركة النساية والحقوقية.
– تؤكد مساندتها ومؤازرتها للضحايا، وبكافة الأشكال القانونية.
وتعلن الهيآت الموقعة عن تنظيم وقفة يوم الخميس 4 يونيو 2015 على الساعة  الثانية عشر زوالا امام مقر المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين المتواجد قرب ثانوية سحنون. 
التوقيعات:  النقابة الوطنية للتعليم العالي- الاتحاد المحلي للفدرالية الديمقراطية للشغل- الجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي – فدرالية الرابطة الديمقراطية لحقوق المرأة فرع مراكش -اتحاد العمل النسائي – الجمعية الديمقراطية لنساء المغرب –  لجنة الدفاع عن حقوق الانسان .الجمعية المغربية لحقوق الانسان.
مراكش : 26 ماي 2015

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة