هل يَعقُب إعادة فتح المحطّة الطّرقية تخفيف قيود السفر؟

حرر بتاريخ من طرف

أعادت المحطة الطرقية بمدينة مراكش فتح أبوابها في وجه المسافرين، بعد شهرين من الإغلاق بفعل تفشي فيروس كورونا المستجد.

وفي هذا الإطار، أقدمت السلطات على تهيئة الفضاءات الداخلية والمحيطة بالمحطة من خلال عملية تعقيم واسعة من أجل استقبال المرتفقين وضمان سلامتهم، قبل فتح المحطة بشكل رسمي في جه المسافرين.

ومع انتشار خبر إعادة فتح المحطة الطرقية بمراكش، كثرت التساؤلات حول الإجراءات التي ستصاحب هذا القرار، وما إذا كانت الإجراءات السابقة تبقى سارية المفعول، خصوصا ما يتعلق برخصة السفر، وهو التساؤل الذي كرره عدد كبير من المواطنين في تعليقاتهم على خبر فتح المحطة.

ويسود ترقب كبير في صفوف المواطنين، حول ما إذا كانت سلطات مرّاكش ستصدر قرارا يقضي بتخفيف قيود السّفر بالتزامن مع فتح المحطة، أم أن القيود التي تم فرضها سابقا ستبقى سارية المفعول.

 

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة