هل ترفض الجزائر استقبال وزيرة إسبانية بسبب موقفها من الصحراء؟

حرر بتاريخ من طرف

للمرة الثانية على التوالي، رفضت الجزائر زيارة وزيرة الخارجية الإسبانية أرانشا غونزاليس لايا، وقامت بتاجيلها إلى غاية الأسبوع الأول من مارس المقبل.

وحسب ما اوردته جريدة “القدس العربي” نقلا على مصادر سياسية اسبانية، فإن سبب التأجيل الأول راجع الى رفض الجزائر أن تأتي في مرتبة ثانية في الزيارة بعد المغرب؛ بينما السبب الثاني وفق المصدر ذاته، قد يكون مرتبطا بما تعتبره الجزائر تعرضها لحملة إعلامية قوية في الصحافة الإسبانية بعدما طفى الى السطح ملف الحدود البحرية، ولم ترى الجزائر بعين الارتياح تصريحات الوزيرة عندما قارنت بين المغرب والجزائر في مشكل المياه قائلة في ندوة صحفية الأسبوع الماضي “توجد لدى المغرب رغبة في تحديد المياه، بينما المرسوم الجزائري الذي يعود إلى سنتين يتضمن تصوراً حول كيفية تحديد المياه الإقليمية”.

وأضاف المصدر ذاته، أن جريدة “كونفدنسايل” نشرت تبريرا آخر ينسب تأجيل الزيارة الى احتجاج الجزائر بطريقة صامتة على دعم اسبانيا للمغرب في نزاع الصحراء.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة