هكذا تناوب “مُجْرميْن” على اغتصاب إمرأة متزوجة ضواحي مراكش

حرر بتاريخ من طرف

تباشر عناصر الشرطة القضائية بمفوضية الامن ببلدية شيشاوة ، تحرياتها للوصول الى متهمين باغتصاب سيدة تعمل بإحدى المقاهي بالمدينة ذاتها.

و أفادت مصادر ” كش24″، ًأن مدينة شيشاوة، شهدت فجر السبت 25 فبراير الجاري ، جريمة اغتصاب جماعية لمتزوجة، من قبل عنصرين خطيرين من ذوي السوابق العدلية، و يتعلق الامر بالملقبين ” النويكة  و باكوطي ” ، بعد أن خرجت الضحية من منزل سكناها في اتجاه مقر عملها حيث تعمل نادلة في مقهى شعبي بالمدينة . 

و أوضحت المصادر ذاتها، أن الظنينان فإذاظلا يتعقبان الضحية و يتحرشان بها وسط الطريق، و التي لم تجد من وسيلة للتخلص منهما، سوى تسريع الخطى للوصول الى مقر عملها ، الا أنهما استغلا جنح الظلام وانعدام حركة المارة فوجها لها ضربات متتالية على مستوى الرأس أفقدتها وعيها وقاما بنقلها الى خلاء بجوار خزان مائي بحي اولاد ابراهيم ومارسا عليها الجنس بالتناوب.

و أضافت المصادر نفسها، أن الضحية متزوجة وأم لأبناء وان زوجها يعمل خارج مدينة شيشاوة، تعرفت على المعتديان أثناء الاستماع اليها في محضر قانوني ، حين وضعها لشكاية في الموضوع لدى الضابطة القضائية لأمن شيشاوة واطلاعها على لائحة المبحوث عنهم والذين سبق لهم ان تورطوا في جرائم الاغتصاب والسرقة.

وكشفت الضحية التي أكد تقرير طبي شرعي تعرضها لاغتصاب جماعي في تصريحاتها للضابطة القضائية، أنها حاولت ان تقاوم اعتداء المتهمين طيلة أطوار الاعتداء عليها، وأنها لم يسبق لها ان تعرضت لأي اعتداء جنسي او تحرش في الشارع العام، وان كل همها هو ان تساعد زوجها لمواجهة صعاب وتكاليف الحياة المعيشية لتوفير مستلزمات تمدرس ابنائها والمصاريف الكرائية.

هذا وفتحت الضابطة القضائية لأمن شيشاوة تحقيقا في الموضوع، واستنفرت كل عناصرها للوصول الى المكان الذي التجأ إليه الجانيين، من إجل عرضهما على انظار العدالة لمحاكمتهما من أجل المنسوب اليهما . 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة