هذا ما فعله أستاذ بسيدي بنور لحماية التلاميذ من موجة البرد القارس

حرر بتاريخ من طرف

في مبادرة إنسانية، قام مدرس بفرعية أولاد الحاج، التابع لمجموعة مدارس ” سبت المعاريف ” بجماعة ” كريديد” إقليم سيدي بنور بكساء كراسي التلاميذ بأثواب و اسفنج، بهدف حمايتهم من قساوة البرد الذي تشهده المنطقة خلال هذه الفترة من الموسم الدراسي.

وقال الاستاذ المسمى زكرياء أزكير في تدوينة فيسبوكية له على صفحته فيسبوك، ردا على من يتساءلون عن مصاريف هذه العملية (قال) : ” هناك من يسأل عن التكلفة، فقط أقوم بإعادة تدوير الأشياء المتبقية من عند محلات الخياطة والاسفنج بالمجان “.

ولاقت الفكرة استحسان رواد مواقع التواصل الإجتماعي، الذين نوهوا بمبادرة الأستاذ المعروف بمثل هذه المبادرات، حيث طالبوا بضرورة تعميمها، سيما في المناطق التي تعيش تحت رحمة البرد القارس.

وكان زكرياء أزكير، قد أحدث ضجة كبرى شهر مارس الماضي، بعد أن قام بنشر صور توثق لعملية بناء ” حجرة ” قال أنها مقر إدارة، الهدف من بنائها هو تحويل الفرعية التي يعمل فيها إلى مركزية، بتمويل خاص من سكان المنطقة، حيث قام بالتنسيق بين المديرية الاقليمية بسيدي بنور والسكان.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة