نهاية مثيرة لخلاف بسيط بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

انتهى خلاف بسيط مساء أمس الاربعاء 30 يونيو بحي المسيرة 1 بمر اكش، باحداث مثيرة بعدما تطور الى اعتداء شخص يدعي انه تقني على موظف بشركة اتصالات المغرب، قبل ان يدعي بانه مريض نفسي ويمضي الليلة في المستشفى بدل اعتقاله.

وحسب مصادرنا، فإن التقني المفترض الذي كان في حالة سكر، أقدم على التبول على سيارة الموظف بشركة اتصالات المغرب، وبعد احتجاج الاخير الذي رصد الواقعة، تطور الامر الى تخريب للسيارة المذكورة، والاعتداء على الموظف بالضرب.

ووفق المصادر ذاتها، فإن ما زاد من غرابة الامر هو نقل الشخصين للمستشفى رغم عدم وجود واقعة للتبادل الضرب، وذلك بدعوى ان المعتدي شخص مريض نفسيا، وهو ما جعله يفلت من الاعتقال وفق تعبير الضحية، وذلك في انتظار قرار النيابة العامة في هذا الشأن.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة