نهاية متوقعة لأغبى عصابة سرقة في العالم!

حرر بتاريخ من طرف

نجا صاحب متجر بلجيكي في مدينة شارلوروا من سطو مجموعة من اللصوص على محله، بطريقة غريبة تشبه المزحة، نتج عنها إلقاء الشرطة القبض على اللصوص “الأغبياء”.

وذكرت بي بي سي، أن 6 أشخاص دخلوا في منتصف النهار إلى متجر سجائر إلكترونية يدعى صاحبه، ديديه، وطلبوا منه إعطاءهم كل النقود في المتجر. وبما أن العائدات في تلك الفترة من النهار كانت قليلة جدا، طلب منهم ديديه الرجوع إليه نهاية اليوم حيث ستكون الغلة أكبر، فوافق اللصوص على ذلك.

وقال ديديه: “أخبرتهم أن الساعة الثالثة نهارا ليست أفضل الأوقات لسرقة متجر. يمكنكم الآن الحصول على ألف دولار ولكنكم تستطيعون الحصول على أكثر من ذلك بكثير في المساء”.

واتصل ديديه بالشرطة بعد أن خرج أفراد العصابة، لكن الشرطة لم تكن تتوقع أن يكون اللصوص أغبياء لدرجة أنهم سيعودون مرة أخرى. ومع ذلك عاد اللصوص إلى المتجر في الساعة 17:30. وأخبرهم صاحب المتجر أن هذا الوقت ليس وقت نهاية العمل، ووافق اللصوص على الانتظار ساعة أخرى.

وعندما عاد اللصوص إلى المتجر للمرة الثالثة كان عناصر الشرطة في انتظارهم، وألقوا القبض عليهم.

وعلق ديديه على الحادثة قائلا: “لقد كان الأمر أشبه بالكوميديا”. وأطلق عليهم تسمية “أسوأ اللصوص في بلجيكا”.

المصدر: لايف. رو

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة