نهاية مأساوية لشاب في مقتبل العمر قرب مسجد الحسن الثاني

حرر بتاريخ من طرف

لقي شاب، يبلغ عمره حوالي 19 سنة، ينحدر من منطقة سباتة، مصرعه غرقا، أمس السبت، بالقرب من مسجد الحسن الثاني بالدار البيضاء.

وانتقلت مصالح الوقاية المدنية ومصالح الأمن إلى منطقة “مريبعا” قرب المسجد السالف الذكر، حيث تم انتشال الشاب الذي تم توجيهه إلى مستشفى مولاي يوسف “الصوفي” إلا أنه لفظ أنفاسه الأخيرة.

ووفقا لشهود عيان، فقد كان المفارق للحياة جالسا على الصخور قبل أن يفقد نعله بفعل قوة الموج الذي ارتطم به، وحاول بعدها اللحاق به إلا أن مياه البحر ابتلعته وأودت بحياته.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة