نقابة صحية تدعو العثماني لإخراج التعيينات من منطق “الريع والوزيعة”

حرر بتاريخ من طرف

انتقدت الجامعة الوطنية لقطاع الصحة طريقة الانتقاء والتعيين في مواقع المسؤولية بالمديريات المركزية والجهوية للصحة يتنافى مع مرسوم رئاسة الحكومة الذي يؤكد على احترام منهجية الوضوح والشفافية والحكامة في اختيار المسؤول المناسب في المكان المناسب.

وأوضحت الجامعة في مراسلة لها لكل من “سعد الدين العثمان”رئيس الحكومة و”أنس الدكالي” وزير الصحة أن تلك الممارسات رسخت ثقافة اليأس والإحباط بين مهنيي الصحة بسبب ما اعتبرته تكريسا لثقافة “الريع” في تحمل المسؤوليات.

وأضافت الجامعة أن الطريقة التي يتم نهجها حاليا لتعيين المسؤولين الجدد لا تختلف كثيرا على ما كان عليه الحال قبل مرسوم 2013، مطالبة بضرورة عدول وزير الصحة عن إسناد المسؤولية وفق منطق التعيين القائم على ما وصفته بـ”المحسوبية السياسيوية الضيقة”، كما دعت الوزير الوصي على الصحة إلى احترام الكفاءة المهنية والعلمية كمعيار يضمن التباري على المسؤولية بطريقة شفافة ونزيهة حسب ما ينص عليه مرسوم رئيس الحكومة.

وأشارت الجامعة إلى أنها ستقف ضد مادعته بـ”منطق الوزيعة” في تحديد وتوزيع المسؤوليات، معبرة عن عزمها على ممارسة حقها الدستوري وواجبها النضالي بخوض كافة الأشكال النضالية دفاعا عن احترام تفعيل المرسوم وضمانا للحق والعدل في مجال توزيع المسؤوليات.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة