نقابة الفنون الدرامية المغربية تدين التحركات العدائية للبوليساريو

حرر بتاريخ من طرف

أدانت النقابة المغربية لمهنيي الفنون الدرامية التحركات المستفزة واليائسة لعناصر ” البوليساريو ” الهادفة إلى خرق اتفاقية إطلاق النار لسنة 1991، وذلك على خلفية التطورات الأخيرة لقضية الصحراء المغربية.

وأعلنت النقابة في بيان لمكتبها الوطني، توصلت به وكالة المغرب العربي للأنباء، شجبها وإدانتها “للتحركات المستفزة العمياء واليائسة لعناصر “البوليساريو” الإنفصالية، الهادفة إلى خرق اتفاقية إطلاق النار لسنة 1991 المحددة للوضع القانوني للمناطق العازلة، ومحاولتها فرض الأمر الواقع بنقل عناصر مدنية وعسكرية من لحمادة بالجزائر إلى هذه المناطق وبمباركة ودعم من النظام الجزائري”.

وأشادت النقابة بالإجماع الوطني المعبر عنه من قبل جميع القوى السياسية والنقابية والمجتمع المدني في إعلان العيون بتاريخ 9 أبريل 2018.

ودعت النقابة، منظمة الأمم المتحدة ومجلس الأمن إلى تحمل مسؤولياتهما الكاملة في وقف هذه الخروقات ووضع حد لاستفزازات خصوم الوحدة الترابية للمملكة، معتبرة مسلسل تسوية النزاع رهينا بمقترح “الحكم الذاتي” تحت السيادة المغربية باعتباره حلا واقعيا معترفا بجديته من قبل المنتظم الدولي وكفيلا بحل مشكل مفتعل عمر ما يزيد عن أربعين عاما.

وأشادت بالروح الوطنية الصادقة التي أبان عنها سكان الأقاليم الصحراوية وشيوخها ومنتخبوها ومثقفوها من إسهام في المسار الديمقراطي والتنموي للمغرب، ومنه المجال الثقافي الحساني الذي أضحى يشكل مصدر غنى وتنوع للمغرب المتكامل، وكذا بكل المبادرات التنموية بالأقاليم الجنوبية.

ودعت النقابة، من جهة أخرى إلى تقوية الجبهة الداخلية من أجل الدفاع عن القضية الوطنية، تحت قيادة جلالة الملك، والعمل على مواصلة مسلسل التحديث والتنمية.

المصدر: و.م.ع

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة