نظرية جديدة عن سبب انقراض “حضارة جزيرة الفصح”!

حرر بتاريخ من طرف

دحض علماء جامعة كوينزلاند الأسترالية فرضية تفيد بأن حضارة الرابا نوي “Rapa Nui” في جزيرة الفصح، انقرضت نتيجة الحروب واستنفاد الموارد.

ويفيد موقع Phys.org بأن علماء الجامعة يعتقدون أن القبائل على الرغم من الحروب، كانت تتعاون فيما بينها، ما سمح بالحفاظ على حضارتها إلى أن استعمرها الأوروبيون.

ووصل المستوطنون من بولينيزيا الشرقية إلى هذه الجزيرة قبل حوالي 900 سنة. وبعد بضعة قرون، ازداد عدد السكان الأصليين إلى بضعة آلاف. وخلال أعوام 1250-1500، أقام السكان نصب “مو” على شكل رؤوس بشرية كبيرة.

وكان يعتقد بأن حضارة الرابا نوي انقرضت بسبب الحروب والكوارث البيئية. ولكن العلماء في دراستهم الأخيرة يؤكدون على أن حضارة الجزيرة كانت منظمة اجتماعية-سياسية معقدة، وانقرضت فقط بعد استعمار الجزيرة في القرن الثامن عشر.

وأجرى العلماء تحليلا كيميائيا لعدد من القطع الأثرية التي عثر عليها خلال عمليات الحفر على منحدرات البركان الخامد “رانو-راراكو”، والتي كانت فيها مقالع الحجر. وهذه القطع مصنوعة من حجر البازالت المحلي الذي يتميز بخصوصيته.

وتبين أن معظم أدوات العمل مصنوعة من حجر مأخوذ من مقلع واحد، وهذا بحسب الباحث، ديل سيمبسون، يشير إلى أن القبائل استخدمت نفس مقلع الحجر وكانت تتعاون فيما بينها، بدلا من القتال. ولكن، يحتمل أن تكون قبيلة ما أجبرت القبائل الأخرى على العمل معا.

المصدر: لينتا. رو

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة

المقالات الأكثر قراءة