نجلة بنشماس رئيس مجلس المستشسارين تهدد مهاجر بسيارتها رونج روفر وترسله إلى “الكاشو”

حرر بتاريخ من طرف

اتهم سفيان.ل مواطن بلجيكي من أصل مغربي ابنة حكيم بنشماس رئيس مجلس المستشارين باستغلال نفوذ والدها وسلطته لحبسه مدة 24 ساعة وترهيب اسرته الصغيرة ، بعد حادث مروري في الطريق السيار الرابط بين مراكش والبيضاء.

 وأكد سفيان ليومية “الصباح” أن الإبنة وهي في حدود العشرين سنة من عمرها والتي كانت على متن رانج روفر  هددتني بالانتقام وقالت لي ” ساصدمك….ستعرف جيدا من اكون..ما عارفش  راسك مع من ” ثم اضافت عبارات قدحية استحيي عن ذكرها ..

ونقلت اليومية عن المواطن البلجيكي الذي يقضي عطلته في المغرب  رفقة زوجته البلجيكية وابنيه قوله، إنه لم يأخذ التهديد على محمل الجد قبل ان يفاجئ بعد حوالي ساعتين  بعشر  رجال أمن في انتظاره في الفندق حيث يقيم  تعاملوا معه بطريقة مهينة و”جرجروه” الى ولاية الامن بالدار البيضاء، وتم التحقيق معه بتهمة الضرب والجرح  وهي التهمة التي ينفيها تماما قبل أن ينزلوه الى الكاشو حيث امضى 24 ساعة قبل ان يطلق سراحه .

ويحكي سفيان  قائلا : كنت عائدا رفقة اسرتي حيث تجاوزت سيارتي رانج روفر  مكملا طريقي لافاجأ عند إشارة الضوء الأحمر بصاحبة السيارة تقذف القناني علي  قبل ان تنزل من سيارتها وتبدأ بالصراخ في وجهي وضرب زجاج سيارتي مما أثار هلع ابني وزوجتي وحين نزلت من السيارة لأزيحها عن الطريق انقضت علي وخدشتني في وجهي  قبل ان يتدخل اصحاب السيارات الأخرى لفض الاشتباك .

واضاف” انني تفاجئت من ردة فعل الفتاة التي اعتقدت أنها تعاني مشاكل نفسية، قبل ان استأنف سيري دون أن اخذ  تهديداتها على محمل الجد ، ولم اكن اعرف أن الامور ستنقلب علي، واكد انه يعيش ازمة نفسية هو واسرته، بسبب ما اعتبروه سوء معاملة واهانة.

وقال سفيان “كان يمكن للأمن حجز جواز سفري الى حين استكمال التحقيقات، وليس حبسي لمدة24 ساعة قبل اطلاق سراحي في اليوم الثاني ، واضاف انه شخص محترم ورب اسرة وصاحب مقاولة ولا يعقل أن اسجن مع المجرمين وتجار المخدرات في حين ظلت زوجتي وابني وحيدين في الفندق ولا يعرفون كيف سيتصرفون خاصة أن زوجتي اجنبية ولا تعرف كيف تتعامل مع الوضعية  فيما طفلي أصيب بصدمة قوية جراء ما حدث ويريد العودة الى بلجيكا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة