نجاة أجانب من الموت ضواحي برشيد بعد مهاجمتهم بالسيوف بالطريق السيار

حرر بتاريخ من طرف

برشيد / نورالدين حيمود

تمكنت عناصر الشرطة القضائية ببرشيد، بعد الأبحاث المارطونية المكثفة، التي باشرتها وذلك منذ ليلة السبت الماضي، على خلفية تعرض ثلاثة أجانب لاعتداء بواسطة الأسلحة البيضاء، على مستوى المدخل الشمالي للمدينة، بعد اعتراض سبيلهم من طرف مجموعة من الأشخاص، من إيقاف واعتقال خمسة أشخاص يشتبه في تورطهم في حادث الاعتداء على الأجانب.

وفي هذا الصدد أكدت مصادر الجريدة أن الأبحاث الميدانية التي باشرتها السلطات الأمنية ببرشيد، تحت إشراف النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية ببرشيد، أسفرت عن حجز سيارة كان يستعملها الجناة، بعدما رصدتها كاميرات المراقبة المتبتة على مستوى المدخل الشمالي والجنوبي للطريق السيار ببرشيد.

وتنفيذا لتعليمات وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية ببرشيد، تمكنت العناصر الأمنية من توقيف المشتبه فيهم، حيث استعان المحققين خلال مجريات البحث والتحري، بكاميرات المراقبة بالمدخل الشمالي للطريق السيار ببرشيد، وكذا بجهاز جواز، حيث تم رصد مجموعة من الدراجات النارية من الحجم الكبير وسيارة من النوع الباهض الثمن عبرت محطة الأداء لحظة الاعتداء.

ومن هذا المنطلق تورد المصادر ذاتها، انطلقت الأبحاث لتحديد أرقام الدراجات النارية وهويات أصحاب ” جواز “، وهي المعطيات التي ساعدت المحققين ومكنتهم من الاهتداء إلى الفاعلين، الذين ينحدرون من مدينتي القنيطرة و الدار البيضاء.

وفي إطار التعاون الأمني المشترك تم التنسيق مع المصالح الأمنية بكل من البيضاء والقنيطرة، ليتم إيقاف المعنيين بالأمر وحجز السيارة موضوع البحث الذي جرى تحت إشراف النيابة العامة المختصة لدى الدائرة القضائية سطات، فيما لا زال البحث جاريا من أجل إيقاف باقي المتورطين في هذه القضية، وعرض المحروسين نظريا على أنظار ممثل الحق العام، للنظر في صك الاتهام الموجه إليهم، وإحالتهم على قاضي التحقيق قصد الاستماع إليهم تفصيليا، وترتيب الجزاءات القانوية في حقهم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة