نادي الصحافة بالمغرب يستغرب قرار استثناء الصحفيين من العمل في فترة الحظر الليلي

حرر بتاريخ من طرف

تتبع المكتب التنفيذي لنادي الصحافة بالمغرب باستغراب قرار وزارة الداخلية المغربية الوارد في بلاغها المنشور يوم الجمعة 24 ابريل، استثنى فيه فئات كبرى من الصحفيين المهنيين من العمل بعد الساعة السابعة ليلا إلى حدود الخامسة صباحا في إطار الحجر الصحي خلال شهر رمضان، وسمح القرار بالعمل في فترة الحظر فقط لأطر المؤسسات الإعلامية العمومية والإذاعات الخاصة دون باقي مكونات الجسم الصحفي الوطني، مع العلم بأن المواطن المغربي له الحق بصفة دائمة ومستمرة في متابعة المعلومات والأخبار من مختلف المصادر وليس فقط عبر الإعلام الرسمي.

وذكر بلاغ للمكتب التنفيذي لنادي الصحافة بالمغرب توصلت به كشـ24 أنه يبقى حق الصحافي المهني حقا حصريا في الحصول على الأخبار من مصادرها ومن مشاهداته ومتابعاته أيا كان الوقت والمكان حسب القانون لإعطاء صورة حقيقية عن الوضع الأمني والاجتماعي، والتزام الجميع باحترام القرارات المتعلقة بالحجر الصحي.

وأضاف البلاغ ذاته “بناء على شكايات الزملاء وتساؤلاتهم المشروعة عن جدوى القرار الصادر عن وزارة الداخلية، نرجو باسم نادي الصحافة أن تتدارك وزارة الداخلية عاجلا وتحقق رغبة الصحافيين المهنيين في القيام بعملهم كما كان الأمر منذ بداية الحجر الصحي، وتسمح لجميع الصحافيين المهنيين بالمواقع الإلكترونية والصحافة المطبوعة وهم الأكثر حضورا ومتابعة ومشاهدة في الفضاء الصحافي والأعلامي الوطني، لأنه من الغير المنطقي الفرز بين الصحافيين والصحافبات وتمييز بعضهم عن بعض وهم جميعا يحملون نفس البطاقة المهنية التي تسمح لهم بأداء مهامهم في جميع الظروف الاستثائية منها والعادية “.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة