موت الفجأة يباغث أربعينيا وسط الشارع العام بالحوز

حرر بتاريخ من طرف

لفظ رجل في عقده الرابع ينحدر من مدينة أكادير، أنفاسه الاخيرة أمس السبت 09 فبراير،حينما باغتثه المنية بالشارع العام ببلدية آيت أورير على إثر سكتة قلبية تعرض لها أثناء زيارة عائلية.

وأفادت المصادر، أن جثة الراحل، تم نقلها إلى مستودع الأموات بمراكش لإخضاعها للتشريح الطبي وذلك لمعرفة أسباب وظروف الوفاة الحقيقية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة