مواطنون يتهمون عون سلطة بالتلاعب في عملية توزيع الدقيق المدعم بجماعة أولاد ادليم نواحي مراكش

حرر بتاريخ من طرف

مواطنون يتهمون عون سلطة بالتلاعب في عملية توزيع الدقيق المدعم بجماعة أولاد ادليم نواحي مراكش
اتهم مواطنون بدوار الشهيبات المتاخم لوادي تانسيفت والتابع للجماعة القروية أولاد ادليم عون سلطة بما أسموه التلاعب في عملية توزيع الدقيق المدعم.

وقال المتضررون في شكاية مديلة بتوقيعات العشرات من المواطنين وجهوها لقائد قيادة أولاد ادليم، إن  “المقدم” الذي يقطن بنفس الدوار “ما فتئ يتلاعب في عملية توزيع الدقيق المدعم منذ سنوات والتي كان آخرها الحصة التي تم توزيعها يوم  السبت 11 أبريل 2015 بمركز قطارة، حيث عمد العون المذكور إلى إخبار مجموعة من سكان الدوار بعملية التوزيع أربعة أيام قبل الموعد فيما ترك المشتكين ولم يخبرهم بذلك إلا بعد مغرب ليلة الجمعة أي قبيل ليلة واحدة من عملية التوزيع علما أنه يعرف أن معظمهم فقير ويحتاج إلى وقت لتدبر الثمن المخصص لاقتناء الدقيق والمحدد في 100 درهم للكيس”.

 وتضيف الشكاية التي توصلت “كشـ24” بنسخة منها، أن العون المذكور ولكي “يكمل العون نواياه في اقصاءهم من الإستفادة، باشر عملية التوزيع في ساعة مبكرة أي بعد فجر يوم السبت، ولما وصل  المشتكون لم يتبقى لهم شيء مع العلم أنهم أخبروه بعددهم وبأنهم قادمون لتسلم أكياسهم”.

وأوضح المشتكون أن”النوايا الإقصائية للعون المذكور لهم كمواطنين فقراء وفي أمس الحاجة إلى كيلوغرام واحد من الدقيق بعد اشهر من الحصار الذي تعيشه ساكنة الدوار المتاخم لوادي تانسيفت، تتجلى من خلال استفادة محظوظين من حصص تراوحت بين 8 و 4 أكياس للشخص الواحد، بل العون نفسه استفاد من أربعة أكياس من الدقيق”.

وطالب المشتكون بفتح تحقيق في الموضوع واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة لوقف هاته الخروقات ومحاسبة المسؤول عنها، والتي تبقى مجرد بعضا من أوجه الشطط التي يتعرضون لها من طرف عون السلطة المذكور حسب تعبيرهم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة