مهنيو النقل الجماعي للأشخاص يعلنون عن خوض إضراب وطني

حرر بتاريخ من طرف

تعتزم النقابة الوطنية للنقل الجماعي للأشخاص، خوض إضراب وطني لمدة 48 ساعة قابلة للتجديد، وذلك يوم 24 شتنبر الجاري، تنديدا بنهج الجهات المعنية لما أسموه سياسة الآذان الصماء، وبالقرارات التعسفية واللااجتماعية التي تنهجها كتابة الدولة المكلفة بالنقل تجاه المهنيين من أرباب النقل العمومي، وتجاهلها الملف المطلبي لهؤلاء، معتبرة مطالبهم غير مشروعة، ودوافعها غير مهنية  ومرتبطة بأمور سياسية، على حد تعبيرهم.

وتأتي هذه الخطوة التصعيدية، حسب النقابة بعد امتناع وزارة النقل خصوصا كتابة الدولة المكلفة بالنقل، فتح حوار جاد مع مهنيي النقل، من شانه حل المشكل والتوصل الى اتفاقيات دون اللجوء إلى أشكال تصعيدية، مضيفة أن كاتب الدولة المكلف بالقل واللوجيستيك، دائما ما يعمد الى تدليس و تضليل الراي العام يخصوص المشاكل التي يعاني منها هذا القطاع.

وأوضحت النقابة أنها ستقوم بمسيرة بالحافلات، في اليوم ذاته، نحو مدينة الرباط، للإحتجاج أمام مقر كتابة الدولة المكلفة  بالنقل، مضيفة انه من المرتقب أن ينضم إليهم مهنيي النقل السياحي ونقل البضائع.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة