منظمة “ما تقيش ولدي” تطالب بالتحقيق في فيديو يوثق لإغتصاب طفلة

حرر بتاريخ من طرف

طالبت منظمة “ماتقيش ولدي” المصالح الأمنية، بفتح تحقيق بخصوص مقطع فيديو تم تداوله على نطاق واسع بصفحات مواقع التواصل الإجتماعي، وعلى تطبيق التراسل الفوري “واتساب”، يوثق اغتصاب طفلة من قبل شخص غير مكشوف، منددة بهذا الفعل الذي وصفته بـ”الوحشي “.

واعتبرت منظمة “ماتقيش ولدي” في بيان لها، أن “جريمة بهذه القسوة وجناة من هذا النوع تستدعي من الجميع التوقف للتأمل ومسائلة دواتنا أين وصلنا، ومن ذا يستطيع أن يقوم بمثل هذا الفعل، وهل الاعتداء الجنسي على القاصرين أصبح انجازا يتم توثيقه عبر فيديوهات يتم تداولها عبر وسائل التواصل الاجتماعي”.

والتمست المنظمة من السلطات المعنية عرض الجاني للمحاكمة، والحكم عليه بأقصى العقوبات، كما دعت كافة المواطنين إلى وقف تداول الفيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حماية لأطفالهم لأنه يمس سلامتهم ويحفز المتربصين بأجسادهم على الاعتداء عليهم.

وكان شريط فيديو انتشر على نطاق واسع على تطبيق التراسل الفوري “واتساب”، يوثق لعملية اغتصاب طفلة لا يتجاوز عمرها الأربع سنوات من طرف وحش آدمي، داخل غرفة، وعمد إلى توثيق جرمه بالتفاصيل، دون أي ردة فعل من الطفلة، وهو الأمر الذي يرجح تعود المغتصب على ممارسته المشينة على الضحية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة