منظمة دولية تطالب السلطات الامنية بمراكش بكشف ملابسات اعتقال معارض مصري

حرر بتاريخ من طرف

منظمة دولية تطالب السلطات الامنية بمراكش بكشف ملابسات اعتقال معارض مصري
طالبت منظمة العدل والتنمية لحقوق الانسان، فى بيان لها صدر يوم امس الأربعاء السلطات الامنية بمراكش، بكشف ملابسات اعتقال المعارض المصرى “عادل السامولى” رئيس المجلس السياسى للمعارضة المصرية، والمقيم بالصويرة والذى تم اعتقاله لدى سلطات الأمنية المغربية.
 
ودعت المنظمة السلطات المغربية، وملك المغرب محمد السادس، بكشف الاسباب  وراء اعتقال السلطات المغربية للسامولى ووضعه قيد التحقيق حسب التقارير الواردة للمكتب الاستشارى للمنظمة بالخارج.
 
وقالت المنظمة أن السامولى تم اعتقاله وفي حالة شبه اعتقال ويخضع للتحقيق لدى ولاية الامن بمراكش بالمملكة المغربية، دون  توضيح الاسباب وراء ذلك.
 
وطالب نادى عاطف رئيس المنظمة وزارة الخارجية المصرية والقنصلية المصرية بالمغرب باجراء اتصالات بالخارجية المغربية، والسلطات الامنية بمراكش، لتوضيح اسباب اعتقال المعارض عادل السامولى الذى يحمل الجنسية المصرية بعد ان تنازل عن المغربية.
 
ودعا مسئول التنسيق والتعاون الدولى بالمجلس السياسى للمعارضة المصرية منظمات حقوق الانسان الدولية، ومكتب الامم المتحدة بالمغرب، ومنظمة العفو الدولية، الى زيارة  المعارض الشاب عادل السامولى بمقر اعتقاله بمراكش، ومطالبة المغرب بتوضيح اسباب اعتقاله، واذا ما كانت تتعلق بنشاطه السياسى كمعارض سياسى مصرى.
 
وكانت الصفحة الرسمية لعادل محمد السامولي رئيس المجلس السياسي للمعارضة المصرية، ذكرت منذ يومين ان السامولى تم اعتقاله وهو في حالة شبه اعتقال ويخضع للتحقيق لدى ولاية الامن بمراكش بالمملكة المغربية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة