منزل آيل للانهيار يٌهدِّد حياة المارة ومطالب للمسؤولين بالتدخل + صورة

حرر بتاريخ من طرف

تحوّل منزل آيل للسقوط إلى خطر يتهدد أرواح ساكنة درب “الفران” بحي بوسكري بالمدينة العتيقة لمراكش.

المخاطر التي أضحى يشكلها المنزل المذكور على الساكنة ولاسيما الأطفال الصغار الذين يرتعون بالقرب منه، دفعت بمواطنين الى مطالبة الجهات المعنية للتدخل لرفع الخطر، خصوصا وأن المنزل المذكور تم تدعيمه بطريقة عشوائية بواسطة أعمدة حديدية فيما الشقوق بادية بشكل واضح على جدار المنزل وهو ما ينذر بوقوع كارثة.

وتطالب الساكنة الجهات المسؤولة من أجل تدخل فوري حماية لأرواح المواطنين وسلامتهم البدنية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة