منذ دخولها للسوق المغربي.. تويوتا C-HR تجذب أكثر من 3 آلاف زبون

حرر بتاريخ من طرف

منذ دخولها للسوق المغربي، جذبت تويوتا C-HR أكثر من 3 آلاف زبون. وبذلك يستمر نجاح هذه السيارة التي أحدثت ثورة كبيرة في تصميم سيارات الدفع الرباعي.

وخطوطها الحادة وملامحها البارزة ليست الأسباب الوحيدة لهذا النجاح، وإليكم جولة سريعة على مميزاتها، إضافة إلى أخرى جديدة للإعجاب بها.

ثورة خارجية
إطلاق تويوتا C-HR سنة 2017 شكل تحولا في أسلوب وفكر السيارات. في الواقع، هذه السيار أثارت الدهشة والإعجاب بتصميمها الديناميكي المبتكر، الذي بزر تحديدا من خلال الخطوط المستوحاة مباشرة من الماس، وتوقيع خاص من LED.

وبفضل مكانتها المثيرة للإعجاب، قوتها وتنوعها، شكلت تويوتا C-HR ثورة مقارنة مع سيارات SUV الأخرى المتوفرة في السوق. ثورة أثارت إغراء الزبائن المغاربة.

أناقة وراحة داخلية

وتغلب الراحة والأسلوب المميز على المقصورة. الجزء الداخلي من C-HR منجد من سطوح لطيفة في اللمس، منعكس على مدخلات البيانو الأسود، مضاف إليه زينة زرقاء أو رمادية تخلق أجواء معاصرة. منح مصممو C-HR الأولوية لرفاهية السائق والراكبين، من خلال اعتماد الجلد في كل من عجلة قيادة ومقبض تروس مغلفة بالجلد، إضافة إلى مقاعد رياضية جلدية ومساند ذراع في الأبواب بتغليف جلدي بدورها.

هذا ليس كل شيء. إضافة إلى شاشة لمس 8″ و4 مكبرات صوت، تتميز C-HR بنظامي AUTO ANDROID و CAR PLAY، وضوابط عجلة القيادة التي تسهل من عملية تغيير الموسيقى، قراءة الرسائل النصية أو الإجابة على الهاتف.

ميزة الهجينة

اليوم، أكثر من 3 آلاف سائق يجوبون أنحاء المغرب خلف عجلة قيادة هذا المعبر الهجين العالي الكفاءة في استعمال الوقود (حيث يقتصر استهلاكه للوقود على 3,8 لتر في دورة مختلطة)، مزود بناقل حركة قياسي CVT.
تمكن التقنية الهجينة للسيارة بالاستفادة من كتم صوتي استثنائي، إضافة إلى إعفائها من تكلفة الضريبة على السيارة.

عربون وفاء

وتقدم شركة تويوتا المغربية لزبنائها عرضا غاية في الإغراء، حيث تعرض قرضا مجانيا حقيقيا ابتداء من دفع 10 في المائة كمقدم، ومصاريف ملف مجانية بالكامل.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة