منح 21 شهادة سلبية لانشاء مقاولات بالصويرة في شهر أبريل الماضي

حرر بتاريخ من طرف

بلغ عدد الشهادات السلبية التي منحتها المندوبية الإقليمية للتجارة والصناعة بالصويرة، خلال شهر أبريل المنصرم لإنشاء المقاولات، 21 شهادة، مقابل 32 شهادة سلبية خلال نفس الفترة من السنة الماضية . 

وأوضح تقرير للمندوبية أن الشركات ذات المسؤولية المحدودة تأتي في مقدمة المقاولات التي تم الترخيص بإنشائها ب18 شهادة سلبية (أي بنسبة 86 في المائة) متبوعة بشركات الأشخاص الذاتيين بثلاث شهادات سلبية (أي بنسبة 14 في المائة) . 

وأضاف المصدر ذاته، أن عدد طلبات التسجيل في السجل التجاري بالمحكمة الابتدائية بالصويرة بلغ خلال شهر أبريل الماضي، 25 طلبا مقابل 34 خلال الشهر الذي سبقه (أي بانخفاض بلغت نسبته 26 في المائة). وفي هذا الصدد، تحتل الشركات ذات المسؤولية المحدودة المرتبة الأولى ب20 طلبا (وهو ما يمثل 80 في المائة) متبوعة بشركات الأشخاص الذاتيين بخمسة طلبات (20 في المائة) . 

وبخصوص التوزيع الجغرافي للشهادات الممنوحة على مستوى إقليم الصويرة خلال هذه الفترة، فاحتلت مدينة الصويرة المرتبة الأولى ب15 شهادة (71 في المائة) تليها الجماعات الترابية أوناغا، وإيمسوان، وإد أوغيرد، وسيدي كاوكي ب6 شهادات سلبية (29 في المائة) . 

وفي ما يتعلق بقطاعات الأنشطة الاقتصادية، أشار التقرير إلى أن قطاع السياحة يأتي في المرتبة الأولى ب8 شهادات سلبية (أي بنسبة 38 في المائة) متبوعا بقطاع الخدمات ب6 شهادات (29 في المائة)، وفي المرتبة الثالثة قطاعي الصناعة والتجارة ب3 شهادات سلبية لكل واحد ( 14 في المائة)، في حين يوجد في المرتبة الأخيرة قطاعي البناء والأشغال العمومية بشهادة سلبية واحدة لكل قطاع (5 في المائة) . 

وعلى مستوى حجم الاستثمارات التي ستوفرها هذه المقاولات، فقد حددت خلال شهر أبريل الماضي في 3, 20 مليون درهم، ضمنها 55 في المائة استثمارات أجنبية، بالإضافة الى كونها ستعمل على خلق 97 منصب شغل مقابل 53 منصبا خلال الشهر الذي سبقه . 

وبخصوص أسماء الملكية الصناعية، فقد توصلت المندوبية، خلال هذه الفترة، بثلاثة طلبات خاص بالعلامات همت السياحة وصناعة المواد الغذائية. 

تجدر الإشارة إلى أن المندوبية الإقليمية للتجارة والصناعة بالصويرة منحت خلال شهر أبريل 2017 ، ثلاث شهادات سلبية لإحداث علامات تجارية .
 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة