ممرضون وطلبة يواصلون احتجاجاتهم أمام المديرية الجهوية للصحة بمراكش ضد قرار الوردي القاضي بإذماج تقنيي القطاع الخاص

حرر بتاريخ من طرف

واصل الممرضون والطلبة وخريجوا معاهد تقنيات علوم الصحة صباح يومه الخميس مسلسل احتجاجاتهم أمام مبنى المديرية الجهوية لوزارة الصحة بمراكش للتنديد بقرار الوزارة الوصية القاضي

بإذماج تقنيي القطاع الخاص في الوظيفة العمومية.

وأكد المشاركون في الوقفة التي تنظمها لجنة التنسق الوطنية للطلبة والممرضين وخريجي معاهد تقنيات علوم الصحة بتنسيق مع الفيدرالية الديمقراطية للشغل، على إصرارهم على التصدي لقرار

الوزير الوردي.

وأشار محتجون إلى أن لجوء الوزارة لذمج تقنيي القطاع الخاص تحت ذريعة خصاص الأطر الطبية مرفوض في ظل وجود ما يناهز 3000 خريج من معاهد التمريض التابعة للدولة في حالة بطالة.

وأشار المحتجون إلى أنهم منعوا من التحرك في مسيرة كما كان مقررا وذلك على غرار الوقفة السابقة لليوم الخميس المنصرم والتي عرفت حضورا أمنيا غير مسبوق.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة